بيان صحفي : الوجه الحقيقي لمخاطر نظام أندرويد

بواسطة أحمد علاء 9/13/2012 10:11:00 PM

وفقاً لشركة تريند مايكرو فإنه على أولئك الذين يعتقدون أننا شهدنا آخر المخاطر التقنية المتعلقة بنظام التشغيل أندرويد للتشغيل أن يعيدوا التفكير ملياً.
فقد شهد الربع الماضي قفزة كبيرة في نسبة التطبيقات الخبيثة، من 10 آلاف إلى 20 ألف في شهر واحد فقط.
بينما أصيبت مئات الآلاف من الأجهزة حين تمكن فيروس من التغلغل إلى سوق جوجل بلاي للتطبيقات.
وتشير أحدث البيانات التي جمعها فريق الاستجابة إلى المخاطر في مختبرات تريند مايكرو إلى الحجم الحقيقي لمخاطر نظام أندرويد.

ففي الأشهر الثلاثة الأولى من العام، تعرف الفريق إلى خمسة آلاف من التطبيقات الخبيثة المصممة خصيصاً لاستهداف الهواتف النقالة العاملة على نظام أندرويد، وهو رقم ارتفع أكثر من أربعة أضعاف خلال الأشهر التالية.
والأمر الأكثر إثارة للقلق بالنسبة للمستخدمين أنه حتى سوق التطبيقات الرسمي من شركة جوجل - جوجل بلاي - تم اختراقه من قبل 17 تطبيق خبيث تم تحميلها أكثر من 700 ألف مرة قبيل أن يتم رصدها وإزالتها من الموقع.
وكما هو الحال دائماً، يسعى المجرمون إلى جني الفوائد المادية من خلال خداع ضحاياهم للاستفادة من خدمات مميزة أو مشاهدة الإعلانات الجوالة، ما يؤدي إلى سرقة بياناتهم الحساسة أو تحويل أجهزتهم لتصبح جزءً من شبكة أجهزة مصابة تُستخدم فيما بعد كيفما شاء مُصمم الفيروس.

وتعليقاً على ذلك، قال ريك فيرغسون، رئيس قسم الأبحاث الأمنية والاتصالات لدى تريند مايكرو:
"إن النمو في التطبيقات الخبيثة على نظام أندرويد إنما يُسلط الضوء على الاهتمام الإجرامي الكبير بأنظمة الهواتف الذكية لاسيما نظام أندرويد".

وأضاف فيرغسون:
"يتبع المجرمون دائماً سلوك وتصرفات المستخدم، ومع تزايد استخدامنا للإنترنت عبر أجهزتنا النقالة، تمثل الهواتف والأجهزة النقالة سبلاً جديدة للعائدات بالنسبة للمجرمين بالإضافة إلى استمرارهم بالوسائل التقليدية.
وعلى المستخدمين أن يأخذوا الحيطة والحذر عند تحميل وتثبيت التطبيقات وعليهم أن يأخذوا بعين الاعتبار تحميل برامج مكافحة للفيروسات والبرمجيات الخبيثة على أجهزتهم النقالة".
ومن الأنواع الأكثر شيوعا بين التطبيقات الخبيثة التي تمثل 30 بالمائة من التطبيقات الخبيثة التي اكتشفتها تريند مايكرو - هو تطبيق متنكر على هيئة تطبيق مثالي له شعبية واسعة.

ومن الأنواع الأخرى للتطبيقات الخبيثة هي التي تُمكن المخترقين من التجسس على الأجهزة من خلال مراقبة نظام تحديد المواقع GPS وقراءة أي من الرسائل النصية الصادرة والواردة وقراءة دفتر عناوين المستخدم. ومن الأمثلة على هذه التطبيقات الخبيثة هما تطبيقي Spy Tool و Spy Phone PRO+ اللذان تم التعرف عليهما من قبل فريق تريند مايكرو ويُمكن تحميلهما عبر سوق جوجل بلاي للتطبيقات.
وتنصح تريند مايكرو المستخدمين أن يكونوا على علم أن نظام أندرويد هو نظام بيئي مفتوح حيث يكون مستوى تدقيق وفحص البرمجيات والتطبيقات متدنياً قبيل الموافقة على السماح لهذه التطبيقات بدخول سوق جوجل بلاي للتطبيقات، لذا يحمل هذا السوق مخاطر تقنية أكبر من تلك التي توافق عليها آبل ذات نظام التدقيق الصارم.
أما أسواق التطبيقات غير الرسمية فتحمل معها مخاطر أكبر لذا على المستخدم أن يكون حذر حين تحميل أي تطبيقات منها، فمثلاً على المستخدم أن يتجنب تحميل تطبيق مجاني كان مدفوع الثمن فيما مضى من خلال هذه الأسواق.