يوتيوب يسلط الضوء على الفيديوهات الخاصة بتغيرات المناخ عن طريق عمل حملة Ours To Lose

بواسطة أحمد علاء 11/25/2015 1:08:00 AM


مستخدمي يوتيوب سوف يلاحظون وجود أيقونة جديدة في الجزء العلوي من منصة الفيديو هذا الأسبوع وذلك فى إطار حملة جديدة لتسليط الضوء على كيفية تأثير تغير المناخ على الأشياء التي نحبها.

ففي الفترة ذات المخاطر العالية والتي سبقت قمة الأمم المتحدة للمناخ بباريس والتي ستبدا يوم 30 نوفمبر أطلق يوتيوب حملة OursToLose# وعرض فيديوهات عن تغير المناخ والبيئة وعمل كذلك على تشجيع مستخدميه من الشباب للأشتراك في هذه القضية.

فأيقونات الدب القطبي والكرة الأرضية الموجوده في الجزء العلوي من الصفحه الرئيسية سوف توجه المستخدمين إلى صفحة الحملة والتي تتميز بوجود فيديوهات مرتبطة بالمواضيع ذات الصلة من ناحية فهم آثار الأحتباس الحراري على الأجيال القادمة وتفسيرات العلم البصرية للتغير المناخي.



ولكي يقوم الموقع بعمل دعم أضافي للحملة فسوف يظهر زر "وقع العريضة" في الجزء العلوي من الصفحة وهذا الزر مربوط بموقع Avaaz المنظم للدعوة وصاحب حملة جمع أكبر عدد من الألتماسات لجعل مناخ العالم نظيف 100%ح يث ستقدم المنظمة الألتماسات إلى زعماء العالم خلال محادثات المناخ في باريس وقد وصل عدد الألتماسات التى لدي المنظمة إلى أكثر من 3.1 مليون توقيع من أصل 3.5 مليون توقيع وهو العدد الإجمالي للتوقيعات.



وقد أنضم العديد من مبدعى يوتيوب المشهورين من جميع أنحاء العالم إلى هذه الحملة بما فى ذلك أفضل من يقوم بمراجعات للهواتف الذكية Marques Brownlee أو MKBHD و Casey Neistat من الولايات المتحدة و Finn Harries من المملكه المتحدة و Golden Moustache من فرنسا و Jamie Curry من نيوزيلاندا و Flavia Calina من البرازيل لنشر الوعي وقد شارك هؤلاء المبدعين فى الفيديو الموجود بالأعلى.

بالنسبه لمنظمة Avaaz فإن هذه التعبئة الرقمية تمثل لها أهميه متزايدة وخاصة أن الجهود الشخصية مثل المسيرة العالمية الخاصه بالمناخ لن تعقد كما كان مقرراً في باريس وذلك بسبب الهجمات الأرهابية التى وقعت في المدينة يوم 13 نوفمبر.

ولكن السيد Bert Wander مدير حملة Avaaz قال أن هذه الهجمات لم تغير إستراتيجية المنظمة كثيراً وأضاف "لا يزال لدينا مئات الألاف من الناس الذين يخططون للأنضمام إلى مسيرة واحدة من أكثر من 2000 مسيرة تحدث في جميع أنحاء العالم ولطالما كانت الأجراءات الرقمية دائماً جزءاً أساسياً من الطريقة التي نعمل بها سواء كانت من خلال الإنترنت أو ليست من خلاله".

وقال كذلك عن التعاون مع يوتيوب أن يوتيوب هو وسيلة جيدة لعرض فرصة الإنضمام إلى حملة من أجل طاقه نظيفه 100% على عدد أكبر من الناس.

وفي الوقت نفسه فهناك عدة حملات آخرى مثل جهود المجموعة البيئيه الدولية 350 وكذلك الفيلم القصير Ice من بطولة الممثل Liam Neeson حيث تحاول هذه الحملات تحفيز الناس على المستوي الشعبي.

وسيتم تشغيل حملة OursToLose# على موقع يوتيوب حتى بداية القمة الأسبوع المقبل.

المصدر