تيم كوك يرفض طلب الحكومة الأمريكية بالتجسس على العملاء وجوجل وواتساب يساندوه

بواسطة أحمد علاء 2/18/2016 1:26:00 PM


جريمة قتل حدثت في ولاية كاليفورنيا يوم 2 ديسمبر قُتل فيها 14 شخص من قبل رجل يُدعى سيد فاروق وزوجته تاشفين مالك ويمتلك هذا الشخص هاتف iPhone 5c وطالبت الحكومة الأمريكية ومكتب التحقيقات الفيدرالية من شركة آبل محاولة التعديل على نظام iOS للوصول إلى المعلومات الموجودة على هاتف هذا الشخص وصدر حكم قضائي يطالب آبل بتنفيذ هذا الأمر.

الرئيس التنفيذي لآبل تيم كوك أصدر بيان بالأمس رفض في هذا الأمر تماماً وقال إنه إذا تم تلبية هذا الطلب سيتم فتح باب في المستقبل للتجسس على العملاء وستكون بيانات المستخدمين في خطر وأضاف إنه يعلم أن نوايا الحكومة الأمريكية جيدة ولكن الشركة تخشى أن مثل هذا الطلب وإجبار الشركة عليه سيكون تقييض للحريات.

كذلك ساند سوندار بيتشاي الرئيس التنفيذي لجوجل شركة آبل في هذا الموقف وقال أن البيان الذي أصدره تيم كوك مهم وأن صدور حكم قضائي يُجبر آبل على مساعدة مكتب التحقيقات الفيدرالية للوصول إلى معلومات أحد المستخدمين للآيفون هو أمر يثير القلق.

وقال سوندار بيتشاي إنهم يقوموا ببناء أجهزة آمنة لكي تحافظ على بيانات ومعلومات المستخدمين ويقوموا بتطبيق القوانين على البيانات بناءاً على أوامر قانونية صحيحة ولكن أن تطلب من الشركات أن يقوموا بإختراق جهاز أحد المستخدمين للحصول على بياناتهم هو أمر غير صحيح.

وذكر أن إجبار الشركات على قرصنة أجهزة مستخدميها يهدد خصوصية المستخدمين وأضاف إنه يجب أن يتم مناقشة هذا الأمر بشكل موسع.

يُذكر أن نظامي iOS وأندرويد يقوموا بتشفير كامل للبيانات ولا يتم الإحتفاظ بأي من كلمات المرور الخاصة بالمستخدمين على الأجهزة وذلك حتى لا يتمكن القراصنة من الوصول إليها.

أيضاً ساند تيم كوك في هذه المسألة الرئيس التنفيذي لواتساب Jan Koum حيث ذكر على حسابه الرسمي على فيسبوك إنه يجب على الجميع أن لا يسمحوا بحدوث هذا الأمر لأن حرية المستخدمين ستكون في خطر إذا حدث وأكد إنه داعم بشكل كامل لتيم كوك في هذه المسألة.

مصدر1
مصدر2
مصدر3