In the past, the Aolis Date calendar watch was mostly presented in blue replica watches uk and black plates, and the brand added green warm brown and green vitality to the replica watches brand, offering more choices for those who love brand diving uk replica watches. The black disks are presented in matt and polished styles, demonstrating the sincerity of Oxley. In addition, the Aquis Date also introduced a new 39.5 mm watch, making it practical and stylish not only as a reliable instrument for diving suits, but also as an exquisite accessory under the replica rolex shirt cuffs.

" تيم بيرنز لي " غير راض عن حال الانترنت مؤخرا

بواسطة أحمد علاء 1/26/2013 8:32:00 AM


"تيم برنز لي" مخترع الشبكة العنكبوتية، ومبتكر لغة الـ " HTML "التي كانت حجر الزاوية في تاريخ الانترنت والبشرية بأسرها، عبر عن عدم رضاءه بما وصل إليه حال الانترنت مؤخرا.

عبر "تيم برنز لي" عن استياءه من حال الانترنت ومطوري مواقع الانترنت في هذه الأيام، مشددا علي أن الانترنت تم ابتكاره وتصميمه خصيصا ليستخدم كأداة تفاهم وتواصل بين ثقافات العالم أجمع، وليتغلب علي المعوقات الفكرية والجغرافية في آن واحد لكن ماحدث هو التغلب علي المعوقات الجغرافية فقط، ليبقي البعض متخوفا من الحديث مع معتنقي الديانات الأخري، أو أصحاب المذاهب المختلفة، لذا، طالب تيم مطوري الانترنت بتطوير نظم جديدة تقوم علي تحديات العالم الثقافية والفكرية، لا الجغرافية.

حديث "تيم بيرنز لي" الهام تم علي هامش منتدي العالم الاقتصادي، الذي عقد اليوم تحت عنوان "ماذا جري لشبكات التواصل الاجتماعي؟"

"بدأت شبكات التواصل الاجتماعي كأداة للتواصل والتعاون، لكنها احتلت مكانة الجرائد اليومية وصارت أداة للنشر والاعلان، لكنها لم ترق لمنظوري عندما ابتكرنا الانترنت".

بهذه الكلمات افتتح تيم خطابه أمام الحضور في منتدي العالم الاقتصادي، كما أردف "لدينا مدونات، لكن أغلب البشر لا ينشرون شيئا علي الانترنت، وشبكات التواصل الاجتماعي تصيبني بالاحباط، فهي مجرد مستودعات للبيانات، التي هي ملكي في الأساس لكن شبكات التواصل تبيعها وتستخدمها لمصلحتها الشخصية"

و طالب "بيرنز لي" باستحداث نظم جديدة للدفع عبر شبكة الانترنت لصعوبة النظم المتوافرة حاليا، كما سأل أحد الحضور بيرنز لي عن ناشط الانترنت الذي انتحر مؤخرا "آرون سوارتز"، الذي تم القبض عليه جراء اتهامه بتحميل وتوزيع نشرات علمية، وعقب بيرنز لي علي الراحل بأنه كان مثالا للأخلاق الحميدة، لكنه وقع ضحية للقوانين الصارمة العمياء التي تطبق بلا استثناء، فغرضه النبيل وهو توزيع المعلومات علي الجميع بلا أجر، كان في نظر البوليس الفيدرالي الأمريكي هو اختراق وسرقة، وهو الأمر الذي أرفضه شكلا وموضوعا.

كما عبر بيرنز لي في نهاية حديثه عن أمنيته في ازدياد عدد المطورين والمبرمجين بشكل عام ممن يفهمون كيفية عمل الانترنت بالطريقة التي يتمناها ويشاركون معلوماتهم بالطريقة الصحيحة مع العالم.


المصدر