لا تقع في الحيرة آي باد الجديد ليس لك !

بواسطة أحمد علاء 2/1/2013 2:44:00 AM


أعلنت أبل مؤخرا عن إطلاق نسخة جديدة من آي باد بسعة 128 جيجا بايت، لا تقلق بشأنه، إن لم تحتاجه، فلا تشتريه.

الجميع تحدث بالأمس عن نسخة آي باد الجديدة وعن السعة الكبيرة، لكن مالم يتحدثون عنه هو السعر المرتفع جدا الشئ المثير للجدل هو أن iOS هو نظام الحاسبات اللوحية الوحيد الذي لا يسمح بسعة ذاكرة إضافية، مما يجعلك مجبرا كلما احتجت مساحة أكبر أن تشتري جهازا جديدا ذو سعة أكبر، وهو ما يبدو جنونيا!

لمن يأت آي باد 128 جيجا إذن؟  فكر كشركة، اذا كنت تشتري آي باد للموظفين، فإنك ستشتري النسخة الأحدث، ذات الحجم الأكبر، سوداء اللون ومعظم الشركات تميل لشراء آي باد ذو سعة 32 جيجا بايت، مع امكانية لتوسعة الذاكرة في المستقبل، لكن..ومن دون امكانية التوسعة، ومع تقدم التكنولوجيا، ستصبح 32 جيجا مساحة ضيقة للغاية، فلم القفزة الكبيرة من 32 جيجا إلي 128 جيجا؟

إقرأ ايضا

أبل على وشك إطلاق iPad بسعة 128 GB

 

أبل على وشك إطلاق iPad بسعة 128 GB


المسألة بسيطة، آي باد في نسخته الجديدة والكبيرة في سعتها التخزينية صمم لفئات معينة، تحتاج لمساحة تخزينية كبيرة وبحاجة للاتصال المباشر بالانترنت وهذه الفئات هي:

1- العاملين في المجال الطبي:
العاملين في المجال الطبي قطعا بحاجة إلي أجهزة ذات سعة تخزينية عالية، لنقل وتحليل الصور الضوئية لتشخيص الأمراض المختلفة، مما يجعل آي باد خيارا ممتازا.

2- صندوق الطائرات الأسود:
جميعنا نعلم أن كل رحلات الطيران بها صندوقا أسود، لتسجيل المحادثات بين الطيارين، وتسجيل بيانات الرحلة نفسها، الحقيبة بحاجة ?ن تكون خفيفة الوزن، وفي نفس الوقت كبيرة السعة، وهو ما يتميز به آي باد.

3- العاملين في مجال الانتاج  السينيمائي والموسيقي:
حجم البيانات التي يتبادلها العاملين في مجال الانتاج الموسيقي والسينمائي كبير قطعا، آي باد سيقوم بمهمة تبادل الملفات بسهولة ويسر عن أية حواسيب أخري.

نقطة أخيرة : تطور آي باد في مساحته يعد شيئا طبيعيا، فمواصفات أي جهاز ترتفع مع مرور الوقت، والناس سيبدأون بالتساؤل حول آيباد 128 جيجا، لذا ظهوره كان أمرا طبيعيا، وسط المنافسات الشديدة من سامسونج وجوجل، وموزيلا.

المصدر