شخصيات تقنية : مارك زوكربيرج

بواسطة أحمد علاء 2/5/2013 1:33:00 AM


مارك إليوت زوكربيرج وُلد في الرابع عشر من مايو عام 1984 ، وهو رائد اعمال ومبرمج أمريكي ، وعُرِف بأنه أفضل مؤسس مشارك لشبكة التواصل الاجتماعي فيس بوك ، وهو المدير التنفيذي ورئيس مجلس الادارة لـ فيس بوك ، وتقدر ثروته المالية الشخصية بـ 9.4 مليار دولار في عام 2012.

وقد وُلِد ونشأ في ولاية نيويورك ، وقد اتخذ مارك كتابة البرامج كهواية منذ ان كان في المرحلة المتوسطة من دراسته وكانت بدايته مع BASIC بمساعدة من والده ومعلمه (والذي يسميه مارك بالمعجزة) برع في مدرسته في الأدب القديم والمبارزة اثناء دراسته في أكاديمية "Phillips Exeter".

بعدها التحق مارك زوكربيرج بجامعة هار?ارد ، وتخصص في مجال علوم الحاسب وعلم النفس ، وفي سنته الثانية في الجامعة ، كتب برنامجا اسمه "Facemash" والذي اعتبره مشروعا للمتعة فقط ، وكان يسمح للطلبة بالتصويت على الصور الجذابة لاصدقائهم في الجامعة ، وتم ايقافه خلال ايام ، لكنه اصبح نموذجه في كتابة مشروعه الاكبر فيس بوك والذي اطلقه من غرفة نومه ، وبمساعدة اصدقائه استطاع ايصال مشروعه فيس بوك إلى الجامعات في جميع انحاء امريكا ثم توسع حتى شمل ولاية "Palo Alto" في كاليفورنيا.

في 2007 اصبح مارك زوكربيرج اصبح مليونيرا وعمره ثلاث وعشرون عاما ، وفي 2010 كان عدد مستخدمي فيس بوك على مستوى العالم مايقرب من 500 مليون مستخدم ، ومنذ ذلك الحين واجه مارك العديد من المشاكل مع اصدقائه الذي يودون مشاركته في الموقع بحجة انهم ساعدوه في بنائه وفي 2010 اصبح اسم زوكربيرج من أغنى 100 شخص على مستوى العالم ، وشخصية العام بواسطة مجلة "Time".

مارك زوكربيرج

نشأته:
ولد مارك زوكربيرج في عام 1984 في "White Plains" في ولاية نيويورك ، وهو ابن للطبيبة النفسية " née Kempner " و طبيب الاسنان "Edward Zuckerberg" ، وله ثلاث اخوات "راندي" و "دونّا" و "آريل" والذين ترعرعوا في " Dobbs Ferry " في ولاية نيويورك ,نشأ على اليهوديّة وعندما وصل الى الثالثة عشرة من عمره اصبح من طائفة "Bar Mitzvah" وهم اليهود الذين يخضعون للقانون اليهودي ويصبحون مسؤولون عن اعمالهم تماما ، ومنذ مدة وصف مارك نفسه بأنه "ملحد".

في مدرسته الثانوية "Ardsley" برع في الادب التقليدي قبل ان ينتقل إلى أكاديمية "Phillips Exeter" في اوائل عمره وقد حصل على جوائز في علوم الرياضيات و علم الفلك و الفيزياء والدراسات التقليدية ، وقد كتب مارك ايام كليته انه يجيد لغات غير انجليزية مثل الفرنسية والعبرية و اللاتينية واليونانية القديمة ، وكان نجما للمبارزة وقائد فريق المبارزة.

مطور برمجيات:
- سنواته الاولى : بدأ مارك زوكربيرج استخدامه الحاسب وكتابة البرامج وهو صغير في مرحلته المتوسطة ، وعلمه والده لغات برمجة BASIC في اوائل التسعينات ، وبعد ذلك أوكل والده مطور البرمجيات "David Newman" لتعليم مارك بشكل خاص ، وسماه "Newman" بالمعجزة ، اضافة إلى ذلك ، أخذ مارك دورة تدريبية في البرمجة في "Mercy College" والتي كانت قريبة من مسكنه بينما كان لايزال في تعليمه الثانوي ، وقد كان مارك يستمتع بتطويره للبرمجيات خصوصا تلك المتعلقة بادوات الشبكات والالعاب ، وكان من أحد هذه التطبيقات التي بناها لوالده من المنزل وكانت متعلقة بمجال طب الاسنان وسماها "ZuckNet" والتي تسمح لأجهزة المنزل بالاتصال بالاجهزة الموجودة في العيادة الطبية لوالده ، واعتبرت النسخة البدائية لـ AOL والتي انشأت لاحقا في تلك السنة.

وقال الكاتب "Jose Antonio Vargas" ان بعض الاطفال كانوا يلعبون العابا انشأها مارك بنفسه ، وقد وصف مارك هذه الفترة لاحقا بقوله : "لقد كان لي مجموعة من الاصدقاء الفنانين الذي كانوا يترددون علي ويهوون الرسم ، وبعد ذلك قمت ببناء لعبة للقيام بذلك".

في اثناء دراسته الثانوية وتحت شركة "Intelligent Media Group" بنى مارك زوكربيرج مشغل صوتيات اسمه " Synapse Media Player" واستخدم فيه علم الذكاء الاصطناعي لتعليم مستخدميه عادات الاستماع لهذه الصوتيات والذي تم اعتماده في قائمة "Slashdot" وتم تقييمه بثلاث درجات من خمس من قبل “PC magazine” ، وقد حاولت مايكروسوفت و AOL شراء "Synapse" لكنه رفض وفضّل الالتحاق بجامعة هار?ارد.

سنوات الجامعة:
مع بداية التحاقه بجامعة هار?ارد ، استطاع ان يحقق سمعة هائلة باعتباره "معجزة البرمجة" ، ودرس في الجامعة علوم الحاسب وعلم النفس بجانب انضمامه لمجموعة "الاخوة اليهود" في سنته الثانية ، كتب برنامجا سماه " CourseMatch" والذي يسمح للمستخدمين باختيار فصولهم على حسب اختيارات زملائه كما انه يساعد على تكوين مجموعات الدراسة.

بعدها بوقت قصير قام مارك بانشاء برنامج مختلف وسماه "Facemash" والذي يمكّن الطلاب من اختيار أفضل صورة لشخص من اختيارهم بحسب ماقاله زميله في السكن "Arie Hasit" وقد انشأ هذا الموقع فقط للمتعة على حسب تعبيره ، واضاف "Arie Hasit" : "كان لدينا سلسلة كتب في الجامعة تسمى Face Books والتي تحوي اسماء وصور كل الاشخاص الذين يعيشون في السكن الجامعي ، في البداية أنشأ مارك موقعا يحوي صورتين لرجلين وصورتين لامرأتين ، وكان زوار الموقع يختارون ايهم أكثر جاذبية ، وبحسب التصويت يتم ترتيبهم"

وقد انتشر الموقع بين طلبة الجامعة حتى قامت الجامعة بإيقافه نظرا لشعبيته ، وقامت بمنع الطلبة من الوصول إلى الانترنت ، كما ان بعض الطلبة قاموا بتقديم شكاوى نظرا لأن الموقع احتوى صورهم بدون إذن منهم ، وقد اعتذر مارك زوكربيرج علانية ، ونشرت المجلات عن مارك انه كان في وضع غير لائق تماما.

اثناء انتشار "Facemash" طالب العديد من الطلبة إدارة الجامعة لتطوير شبكتها الداخلية والقيام بشيء مشابه بحيث يمكنهم وضع صورهم وبيانات الاتصال بهم ، وبحسب "Arie Hasit" فإن مارك قد سمع بهذه المناشدات وقرر إن لم تقم الجامعة بشيء مشابه فسيقوم هو بانشاء موقع مماثل وبأفضل مما تنوي الكلية انشاؤه ، وقد انسحب مارك من الجامعة في سنته الثانية حتى يقوم باستكمال مشروعه.

 

مارك زوكربيرج



عمله في فيس بوك:
اطلق مارك زوكربيرج موقع فيس بوك من غرفة سكنه في جامعة هار?ارد في الرابع من فبراير من عام 2004 ، ويتعبر الالهام الاولي لمشروع فيس بوك أتت من أكاديمية "Phillips Exeter" وهي المدرسة الاعدادية التي تخرج منها مارك في عام 2002 ، وقد قام بنشر الدليل الخاص بالطلبة والذي سُمّي بـ "The Face Book" والذي نشر فيه صور الطلبة والذي اعتبرت جزء مهم من تجربة الطلبة في حياتهم الاجتماعية ، ومع هؤلاء الطلبة الذين وضعوا سماتهم الخاص مثل سنواتهم الدراسية ، والاصدقاء وارقام هواتفهم.

بعد فترة لم يعد فيس بوك مخصصا فقط لجامعة هار?ارد ، فقد انتقل ليضم جامعات أخرى حينما قرر مارك ذلك وبمساعدة رفيق سكنه "Dustin Moskovitz" ، وبدؤوا بجامعات مثل ستانفورد و دارت موث و كولمبيا و وجامعة نيويورك و كورنيل و بين و براون و يالِ ، ثم انضمت جامعات أخرى والتي لها اتصال مع جامعة هار?ارد.

انتقل مارك زوكربيرج بعد ذلك إلى "Palo Alto" في ولاية كاليفورنيا مع صديقه "Moskovitz" وبعض اصدقائه الآخرين وأجروا بيت صغير وعملوه كمكتب لهم ، ومع بلوغ موسم الصيف ، قابل مارك زوكربيرج "Peter Thiel" والذي استثمر في فيس بوك ، وانتقل الفريق إلى مكتبه الجديد في منتصف عام 2004 ، وبحسب ماقاله مارك زوكربيرج ان الفريق كان يخطط للعودة مجددا إلى هار?ارد لكنهم استقروا بعد ذلك للبقاء في كاليفورنيا ، وقد رفضوا عروضا من شركات كبرى لشراء فيس بوك، وحصلت عدة مقابلات في 2007 الا انهم رفضو ذلك وقد وضح مارك ذلك بقوله : "ليس لها علاقة بالمال سواء لي أو لزملائي ، الشيء المهم فعلا اننا انشأنا مركزا معلوماتيا للناس ، ليست مجرد تحقيق فكرة"

وأكد مارك لاحقا في لقاء له مع مجلة "Wired" في عام 2010 قائلاَ: "الشيء الحقيقي الذي اهتم به بالفعل هي الرسالة ، جعْل العالمَ مفتوحا".

في شهر يوليو من عام 2010 اعلن مارك زوكربيرج ان فيس بوك وصل إلى 500 مليون مستخدم ، وحينما سُئِل عن ربحه من الاعلانات مع هذا النمو الهائل قال: "اتوقع اننا نستطيع"..

 وقد كتب "Steven Levy" صاحب كتاب (Hackers: Heroes of the Computer Revolution) عن مارك انه يعتقد انه هاكر واضاف انه مقتنع بأنه لا مشكلة من خرق اشياء لجعلهم أفضل.

استخدامه للشبكات الاجتماعية الأخرى:
بعد انطلاق شبكة جوجل الاجتماعية Google+ ، أنشأ مارك حسابا في الشبكة الجديدة ، وفي يوليو من عام 2011 أصبح مارك زوكربيرج هو اكثر الاشخاص متابعة في Google+ ، متخطيا بذلك لاري بيج وسيرجي برين مؤسسي جوجل.

في مارس من عام 2012 ، تراجع ترتيبه في ليصبح 184 في الشبكة ، واصبح اقل من لاري بيج وسيرجي برين ، وكانت صفحته الشخصية تحوي صورة واحدة ووصف نفسه بقوله (I make things).

أعماله الخيرية:
تبرع مارك زوكربيرج بمبلغ لم يكشف عنه لـ "Diaspora" ، وهي عبارة عن خادم ويب مفتوح المصدر ينفّذ خدمة الشبكة الاجتماعية في اماكن مختلفة ، وقد وصف مارك هذه الفكرة بأنها فكرة رائعة.

وقد أسس مارك زوكربيرج مؤسسة تعليمية في الثاني والعشرين من سبتمبر في عام 2010 ، وقد اعلنت هذه المؤسسة ان مارك تبرع بمبلغ 100 مليون دولار إلى مدارس "Newark Public Schools" ، وقد شارك مارك زوكربيرج مع العديد من اصحاب الشركات مثل بيل جيتس في تمويل العديد من المشاريع الخيرية.