آلة تحفظ الكبد حيا خارج الجسم لمدة 24 ساعة

بواسطة أحمد علاء 3/19/2013 7:37:00 PM


أعلن فريق من العلماء الأسبوع الماضي عن آلة جديدة تستطيع الإحتفاظ بكبد الإنسان دافئا ويعمل بكفاءة خارج الجسم البشري لمدة 24 ساعة قبل قيامهم بعملية زراعة كبد بشكل ناجح مما يزيد من إحتمالية مضاعفة عدد أعضاء الكبد المتاحة للزراعة.

فمن الطبيعي أن تحفظ أعضاء الكبد في الثلج لإبطاء عملية الإيض لديها بالإضافة إلي أنها عملية محفوفة بالمخاطر أثناء نقل الكبد والتى لم تكن تزيد عن 14 ساعة فقط قبل عملية الزراعة وأكثر من 2000 وحدة كبد تتلف سنويا إما بسبب نقص الأكسجين أو الضرر الناشئ من عملية التبريد المفرط فيها.

آلة تحفظ الكبد حيا خارج الجسم لمدة 24 ساعة
في الوقت الذي يحتاج فيه حوالي 30,000 من المرضى لزراعة كبد واللذين قد يموتون قبل أن يتمكنوا من الحصول على كبد سليم يصلح للزراعة لديهم وقد تم تطوير هذه الآلة بواسطة أستاذي الهندسة الحيوية كونستنتين كوسيوس وبيتر فريند من مركز زراعة الكبد بإكسفورد والتى إستطاعوا عن طريقها إبقاء كبد على قيد الحياه في درجة حرارة الجسم الطبيعية من خلال إمداده المستمر أو تزويده بخلايا دم حمراء محملة بالأكسجين.

وأثناء الإتصال بالجهاز فإن الكبد يستعيد لونه الطبيعي وينتج الصفراء كما لو كان موجودا في الجسم البشري بالضبط كما أن هذا الوقت الطويل نسبيا مما يسمح للأطباء بفترة كبيرة من الوقت لتقييم مدي صلاحية الكبد قبل القيام بعملية الزرع لضمان نتيجة ناجحة.

آلة تحفظ الكبد حيا خارج الجسم لمدة 24 ساعة
والجدير بالذكر أن هذا الفريق يعمل على هذه التكنولوجيا منذ عام 1994 ويخطط هذان الطبيبان لتطبيق تلك الفكرة على 20 من المرضي، ونجاح تلك الفكرة معلق على تواجد هذا الجهاز في السوق بحلول عام 2014.

المصدر