علاج جديد للسرطان بدون أثار جانبية

بواسطة أحمد علاء 4/7/2013 6:33:00 PM


بعد وقت قصير من اكتشاف النيوترونات في عام 1932، تعرف بعض العلماء على إمكانية استخدام النيوترونات من مادة البورون كعلاج للسرطان ولكن على الرغم من عقود من البحث، استمرت مشكلة في العثور على طريقة أكثر فعالية من شأنها أن استهداف الورم دون الإضرار بالأنسجة المحيطة به حتى وجد الباحثون في جامعة ميسوري الحل أخيرا.

ويعمل هذا العلاج بحقن الأورام عادة بعناصر غير مشعة من البورون ثم اطلاق شعاع من النيوترونات التي تتفاعل مع البورون لإنتاج رد فعل نووي مدمرة بيولوجيا قادر على قتل الورم وعلى الرغم من أن العديد من الدراسات أثبتت سلامة هذا العلاج، فقد كان العثور على طريقة افضل لأستهداف الورم تحدياً كبيراً.

فبالاستفادة من حقيقة أن الخلايا السرطانية تمتص المواد اكثر من الخلايا الطبيعية، فقام فريق البحث بتصميم مركب كميائى من البورون حتى تمتصه الخلايا السرطانية ويقوم ذلك المركب بجذب النيوترونات التي تخترق الخلايا السرطانية وتدمرها من الداخل دون الإضرار بالخلايا السليمة المجاورة.

وقد عملت هذه التقنية بشكل ممتاز في الفئران ويتم حالياً الاستعداد لتجربتها على حيوانات أكبر قبل استخدامها في علاج البشر.

المصدر