من هم انونيموس ؟

بواسطة أحمد علاء 4/8/2013 1:15:00 AM


الأنونيموس
: مجموعة تم تأسيسها عام 2003 تعمل في مجال النضال عبر الإختراق البرمجي، تمثل مفهومًا لمستخدمي الإنترنت وغير المستخدمين معًا، الموجودين كمجتمعات يُطلق عليها مجازًا الدماغ العالمي الرقمي اللاسلطوي، ويُمكن تمييز أعضائهم في المجتمع عن طريق إرتدائهم لقناع يسمى (جاي فوكس).

اسم الأنونيموس مستوحًا من الأسماء المُستعارة للحسابات التي تنشر الصور والتعليقات على الإنترنت وبدأ استعمال مصطلح أنونيموس كهوية مجهولة للزوار الذين يكتبون تعليقاتهم دون أسمائهم في منتديات الصور فمستخدمي الصور يمزحون أحيانًا مع مجهول الهوية كما لو أنه شخص حقيقي.

كانت البداية للتسلية وذلك عن طريق شبكة لامركزية قامو باختراقها ومع بداية 2008 أصبحت جماعات الأنونيموس مُتعلقة بشكل متزايد بالعمل الجماعي العالمي للإختراق، فقاموا بمظاهرات وأفعال أخرى في نفس السياق ضد القرصنة الرقمية من خلال مكافحة الصور المتحركة و تسجيل الجمعيات التجارية الصناعية.

كانت الأفعال المنسوبة للأنونيموس تُقام بواسطة أفراد غير معروفين يضعون قناع الأنونيموس عليهم كشعار إنتماء، وقد أثنى عليهم بعض المحللين كمقاتلين رقميين، وأدانهم آخرين كونهم مقاتلون حاسوبيون فوضويون وقد صنفت شبكة CNN عام 2012 الأنونيموس كأحد أهم ثلاثة خلفاء للويكليكس، وصنفتهم مجلة التايم الأمريكية كواحدة من أكثر المجموعات تأثيرًا في العالم.

لهم عمليات عالمية شهيرة منها دعم موقع Wikileaks الذي سبب بعض المشاكل السياسية عبر العالم وقام الفريق بدعم الموقع بالهجوم على شركات عالمية كـAmazon,Paypal, MasterCard,Visa وأحد البنوك السويسرية، وقام الفريق أيضا بالتدخل في الإنتخابات الإيرانية في 2009، وتم مهاجمة المواقع الحكومية الأسترالية للمطالبة بحق المستخدم للتصفح دون حجب أي موقع وتم مهاجمة العديد من المواقع الحكومية لعدة دول كزمبابوي وتونس وإيرلندا وماليزيا وأمريكا وإسرائيل والهند ومصر وشرطة أسبانيا، وقيل بأن الأنونيموس قام بتسريب معلومات شخصية لشخصيات معروفة في البحرين والمغرب ومصر والأردن .

أما بالنسبة لما يحدث الان فقد تناقلت مواقع التواصل الاجتماعية في تاريخ 6 ابريل 2013 عن وجود هجوم كبير من قبل مجموعة الأنونيموس على المواقع الاسرائيلية، وتناقلت مقطع فيديو على اليوتيوب يظهر فيه شخص يلبس قناع المجموعة ويتحدث على الهجوم ويتطرق الى ثلاث خطوات في الهجوم الاول مسح الكيان الصهيوني من شبكة الانترنت والثاني هو فضح الخطط المستقبلية والجرائم والثالث لم يتم الحديث عنه لكنه قال" اماالخطوة الثالثة والأخيرة سنقدمها لكم هدية نحن الأنونيموس" وتم التأكد من عدم عمل عشرات المواقع الاسرائيلية بالاضافة الى انتشار روابط مواقع تابعة لجهات حساسة تم اختراقها.

وهذا هو الفيديو :


المصدر