فيس بوك: بداية النهاية !

بواسطة أحمد علاء 4/11/2013 5:53:00 AM


الجميع كان يتأمل في حال شبكات التواصل الاجتماعي، خصوصا فيس بوك، ويتسائل: متي ستكون نهاية هذه الأسطورة ؟ ويبدو أن نهايتها قد سطرت، واقتربت !

ديسمبر الماضي، انتشرت شائعات عن نية فيس بوك تغريم كل من يخاطب شخص لا يتواجد في قائمة أصدقائه دولارا واحدا، وبناءا علي عدد المستخدمين الضخم في قاعدة بيانات فيس بوك، فإنه علي هذا الأساس سيحقق أرباحا طائلة من هذه الخطة.

الآن تمتد طائلة فيس بوك إلي كل من يحاول مخاطبة شخصية شهيرة كالممثلين والمطربين أو حتي الشخصيات العامة كالسياسيين وغيرهم.

الأموال التي ستكلفها الرسالة للشخصية العامة ستختلف حسب متابعي المرسل وأصدقائه، فقيمتها من قيمة مرسلها، وأوضحت صحيفة صن تايمز البريطانية أنه ارسال رسالة للبطل الأوليمبي البريطاني: توم دالي، قد تتكلف ما بين 10 يورو أي قرابة 16 دولارا.

فيس بوك يؤكد خططه أيضا، مؤكدا أنه يجرب أسعارا مختلفة للرسائل ما بين الولايات المتحدة وأوروبا للوصول للسعر المثالي، وادعي فيس بوك أن هذه الخطوة تم اتخاذها لتقليل الرسائل المزعجة التي تأتي للمشاهير.

لذا: بإمكانك دفع دولارا لتتواصل مع من ليس بصديق لك علي فيس بوك، أو 16 دولارا ان كان شخصا شهيرا، أو توفر أموالك وترسل لهم تغريد.

المصدر