شعرة بين الغرور والثقة

بواسطة أحمد علاء 5/21/2013 6:32:00 PM


ربما ظننت أن الشهرة هي مسابقة للشعبية بين أقرانك في المدرسة، وربما ظننت أن تبخترك بين أصدقائك هو بداية لحياة عملية ملأي بالنجاحات والتفوق، والطريق علي وسعها أمامك، لكن...احذر...ما بين الغرور والثقة...شعرة واحدة.

في رحلة بحثك عن الثقة بالنفس، هناك بعض خطوات يجب عليك اتخاذها لتتحقق ثقتك في ذاتك، ولكي تصبح مشهورا شهرة فعلية، وحقيقية.

1- تكلم، وشارك معلوماتك مع الآخرين.
شارك آرائك مع رئيسك في العمل، ربما هو من الجيل الأقدم ولا يزال يتعلم بشأن وسائل التواصل الاجتماعية، زملاءك أيضا قد لا تكون لديهم خبرتك، لذا شاركهم بمعلوماتك.

2- تطوع لمشروعات قد تفيدك.
أنت بالطبع لا تمضي يومك بطوله في العمل، ربما لديك ساعة أو اثنتان خلال الأسبوع لتفعل شيئا مفيداخلالهما، تطوع مع أحد زملائك لتستفيد من خبراته وتفيده بخبراتك.

3- اسأل..اسأل...اسأل..
دس الأنوف ليس أمرا مستحبا، إلا في حالة العلم بالشئ، الناس عادة ما يحبون إلقاء النصائح، لذا اطلب منهم اعطاءك بعض النصائح بشأن عملك، واطلب منهم الاستشارة في مستقبلك المهني.

4- تعاون مع الآخرين.
تعاون مع زميل لك في ابتكار شئ مفيد وجديد للجميع في الشركة.

ومثلما أعطيتك نصائح بشأن الشهرة الحميدة، سأمنحك بعض نصائح أخري بشأن ما لا يجب أن تفعله في العمل.

1- لا تكن شهيدا.
لا تبذل تضحية وتهرع للجميع لتخبره بأنك من فعلتها، اعمل في صمت، ودع عملك يتحدث عنك.

2- الجدال.
تتذكر والدتك عندما كانت تخبرك بضرورة احترام الكبير؟ الأمر يسري علي رؤسائك في العمل وزملاءك الأكبر سنا أيضا، لا تدخل معهم في جدال.

3- لا تتطوع للقيادة.
لا تكن قائد ما لم يطلب منك ذلك.

4- لا تكن متطلبا.
ان لم يمتدح رئيسك عملك لا تحزن، لا تتأثر، دع الأمر يمر، واعمل بسلام.

المصدر