نوكيا : ثورة الخوارج

بواسطة أحمد علاء 5/22/2013 5:06:00 AM


شركة نوكيا الفنلندية هي إحدي أكبر الشركات علي مستوي العالم في مجال تصنيع الهواتف المحمولة، قدمت الكثير من الابتكارات التي غيرت وجه البشرية في الثلاثين عاما المنصرمة، والآن تنافس في مجال الهواتف الذكية عبر هاتفها Lumia، ونظام مايكروسوفت ويندوز فون 8.

مجموعة منشقة عن نوكيا، مطورون سبقون تركوا العمل بها أطلقوا مؤخرا هاتفهم الذكي الأول، آملين اثبات خطأ شركتهم الأم بتخليها عن التقنية التي طوروا بها الهاتف الذكي الجديد.

شركة Jolla، أسسها فريق مطوري نظام التشغيل ميجو، الذي تخلت عنه نوكيا في 2011 لتبدأ تبني ويندوز فون 8 في هواتفها الذكية.

70 موظفا ومطورا، و11 مليون يورو في الاستثمار، وشركة Jolla تنضم إلي السباق تماما كنظام التشغيل الواعد أوبونتو للهواتف الذكية.

Jolla وغيرها من الشركات الناشئة تواجه تحدي مستحيل بكسر احتكار أندرويد وأبل للسوق، والحصول علي نصيبها من الكعكة.

هاتف Jolla الجديد يقدر سعره بـ 300 يورو، ويعمل بنظام التشغيل ميجو، وسيكون متوافقا أيضا مع تطبيقات أندرويد.

الهاتف يأتي بشاشة عرضهاة 4.5 بوصة، وكاميرا 8 ميجا بكسل، ومتوافق مع تقنية الجيل الرابع.

وفي تصريح حديث لها أكدت الشركة أنها تستهدف السوق الأسيوية لأنها سوق واعدة وانتشار الهواتف الذكية فيها يتم بصورة سريعة.