أوباما يثق فى وكالة الأمن القومى ويصف Snowden بغير الوطنى

بواسطة أحمد علاء 8/11/2013 8:40:00 PM


عقد الرئيس الأمريكى باراك اوباما مؤتمرا صحفيا يوم الجمعة فى البيت الابيض لإعلان شفافية وكالة الامن القومى NSA وتبرأتها من جميع التهم الموجهة اليها حول إستخدامها أكبر برنامج تجسس فى العالم PRISM والذى سربه من قبل ادوارد Snowden وهو عميل سابق فى وكالة الامن القومى وتم منحه منذ أسبوع حق اللجوء السياسى فى روسيا لمدة عام حيث صرح اوباما قائلا " ليس كافيا بالنسبة لى كرئيس للبلاد أن أثق فى جهاز الامن القومى ولكن على الشعب الامريكى أن يثق فى هذه الاجهزة أيضا "

صرح اوباما أيضا قائلا " أعلنها للعالم أجمع واضحة وأقولها مرارا وتكرارا الولايات المتحدة ليست مهتمة بالتجسس على الاشخاص العاديين وليس لديها أى مصلحة فى هذا الامر ولكن تصب كل اهتماماتنا على ايجاد المعلومات والبيانات الضرورية حول الاشياء التى قد تضر بلادنا وشعبنا واتحادنا "

ذكر اوباما أيضا ان أجهزة دولته لديها قدرات عالية وخاصة وتتمتع بالثقة فى النفس وتستطيع حكومتنا أن تعمل على أكبر درجة من ضبط النفس على عكس الكثير من حكومات الدول الاخرى حيث أعلن عن أيضا عن العديد من الاصلاحات العديدة التى سيقوم بها بعد المحادثات التى أجراها مع اعضاء الكونجرس الامريكى ودعاة الحرية المدنية الذين قلقو على سياسات الخصوصية الخاصة بالمستخدمين والذى أعربوا عن أسفهم حول تقارير المراقبة المخزية التى تم تسريبها لبعض الاجهزة الحكومية وخاصة الوثائق التى سربها ادوارد سنودين من وكالة الامن القومى.

وإليكم الأربعة إصلاحات التى أعلن عنها اوباما :
- تغيير القطاع 215 من القانون الوطنى وهو جزء من القانون الامريكى يتيح لوكالة الامن القومى التجسس على المكالمات الهاتفية وتسجيلها من جميع شركات الاتصالات الامريكية.

- اصلاح محكمة مراقبة الاستخبارات الخارجية FISC وهى محكمة سرية تدعم قرارت وكالة الامن القومى حول التجسس على مكالمات المستخدمين وتصدر قرارات واحكام حول مراقبة الاشخاص عن طريق الانترنت.

- وكالة الامن القومى ستعمل على تعيين الخصوصية والحريات المدنية.

- البيت الابيض سيعقد مجموعة استشارية مستقلة مكونة من خبراء أجانب سيتم السماح لهم الاطلاع على نشاطات أجهزة الدولة أول بأول ومتابعة المراقبة وتقدم التقارير حول الامر.

وعندما سؤل الرئيس الامريكى عن Snowden صرح بأنه شخص ليس وطنى بتسريبه لوثائق غاية فى السرية قد تهدد الامن القومى العالمى وأضاف أيضا ان العديد من حكومات العالم تطارده أيضا فى العديد من الجنايات وقال أيضا ان الوئائق التى سربها Snowden اثارت رد عاطفى أكبر من قبل العديد من الاشخاص والمنظات.

المصدر