تعديل امريكا للقانون للرقابة على الشبكات الاجتماعية

بواسطة أحمد علاء 5/15/2012 9:05:00 PM

تسعى امريكا جاهدة لتعديل بنود القانون المسمى بـ " قانون الاتصالات المساعدة للقانون " للتتمكن من مراقبة مواقع الشبكات الاجتماعية مثل فيس بوك وجوجل بلس ومايكروسوفت وياهو " وتطبيق هذا القانون عليها .

وكما هو معروف ان هذا القانون والذى تم تشريعه عام 1994 والذى يعرف بالـ CALEA يقتصر فقط على مراقبة جميع الشركات المزودة لشبكات الاتصالات السلكية والاسلكية وليس على شبكات الانترنت لذلك يريد مكتب التحقيقات الفيدرالية الامريكى من تعديل هذا القانون ليمكنه من مراقبة شبكات الانترنت .
وقد اثار هذا الاقتراح جدلا واسعا داخل هذه الشبكات حيث تم اجراء عدة لقاءات مع كل من اعضاء مجلس الشيوخ الامريكى والبيت الابيض و كبار المسؤولين بالامن القومى و مقدمى خدمات الاتصالات عبر بروتوكول الانترنت مثل خدمة " فيس تايم " و " آي شات " الخاصة بشركة " آبل " وكذلك " سكايبى " و " هوتميل " الخاصة بشركة " مايكروسوفت " لمناقشة هذا التعديل .

صور فيس بوك
لذلك يسعى مكتب التحقيقات الفيدرالى لتنفيذ خطته لتعديل بنود هذا القانون وشموله شبكات الانترنت وهذا ليتيح للحكومة الامريكية انشاء مواقع ويب تمكنها من مراقبة تلك الشبكات واعتراض خدماتها وذلك فى حال الاشتباه بقيام نشاطات ارهابية او مهددة للامن القومى كما هو الحال مع شبكات الهواتف المحمولة وقد صرح مكتب التحقيقات ان امامه الكثير من التحديات الكبيرة التى عليه ان يواجهها لانجاز مهمته وذلك للحد من الخطر وللحفاظ على الامن القومى .
المصدر