Qualcomm : معالج آبل الجديد بنواة x64 هو مجرد حيلة تسويقية للهاتف

بواسطة أحمد علاء 10/2/2013 11:36:00 PM


فى العاشر من سبتمبر السابق أطلقت آبل هاتف iPhone 5S الجديد كانت أحد المميزات التى يحملها الهاتف هو معالج آبل الجديد A7 حيث أعلنت آبل ان المعالج سيكون بنواة x64 كأول معالج للهواتف الذكية فى العالم بنواة x64-bit وقامت آبل بعمل ضجة كبيرة حول المعالج الجديد ولكن ذكرت سامسونج بعدها ان المعالج الجديد ليس أكثر قوة من أى معالج آخر وأن نواة المعالج لا تؤثر كثيرا على قوته اذا لم كن يحمل ذاكرة عشوائية او رام عالية لذا فسامسونج لا تفكر فى اطلاق معالجات x64 قريبا او وضعها فى هواتفها الذكية.

سيرا على خطى سامسونج صرح الرئيس التنفيذى للتسويق لشركة Qualcomm الرائدة فى صناعة معالجات الهواتف الذكية والتى تملك معالج Snapdragon 800 القوى للهواتف الذكية بقوة 2.3 جيجاهيرتز وهو Anand Chandrasekher ان معالج آبل الجديد بنواة x64 ماهو الا حيله تسويقية حيث لا يؤثر المعالج على قوة او اداء الهاتف مادام انه لا يحمل ذاكرة عشوائية عالية وهى نفس تصريحات شركة سامسونج حيث يحمل الهاتف ذاكرة عشوائية 1 جيجابايت فقط.

وصرح Chandrasekher قائلا " لقول على معالج بنواة x64 فعالا يجب ان يحمل الجهاز على الاقل ذاكرة عشوائية او رام 4 جيجابايت وهذا كل ما يتطلبه معالج x64 لاظهار القوة الحقيقة لديه وما دون ذلك لن يفيد المعالج بأى شئ وأعتقد ان المعالج الجديد ما هو الا مجرد حيلة من آبل لتسويق الهاتف بصورة أفضل "

الجدير بالذكر ان آبل صرحت ان المعالج الجديد بنواة x64 هو أسرع مرتين من المعالج السابق ولكن فى الحقيقة مؤشرات الاختبارات تفيد عكس ذلك وتصب فى مصلحة تصريحات شركة Qualcomm وسامسونج.

المصدر