بوادر إنفراج أزمة وكالة الأمن القومى

بواسطة أحمد علاء 12/19/2013 6:23:00 AM


إلتقى الرئيس الأمريكى "باراك اوباما" بمدراء كبرى شركات التواصل الإجتماعى وهم " Apple , Facebook, Google, LinkedIn, Microsoft, Twitter, Yahoo " وذلك بعد يوم واحد من حكم المحكمة الفدراليه الأمريكية بعدم قانونية برنامج وكالة الأمن القومي القائم على التنصت على الإتصالات التى تجرى فى الولايات المتحدة الأمريكية و يأتى هذا اللقاء بعد أن قام مدراء تلك شركات بإرسال رساله لرئيس الولايات المتحده الأمريكية " باراك اوباما " يعترضون فيها على سياسه وكاله الأمن القومى الأمريكية فيما يخص خصوصية بيانات المستخدمين وقد إحتوت الرساله على عده مطالب من شأنها حمايه البيانات الخاصة بالمستخدمين ورفع مستوى الخصوصية لهم.

اقرأ أيضا:
حقائق وإحصائيات عن البريد الالكترونى


و من اهم تلك المطالب " منع السلطات الحكوميه من جمع معلومات المستخدمين " و " إحترام حريه نقل المعلومات " و " حق الرقاب و المسائله " وجدير بالذكر أن وكالة الأمن القومى قد طلبت فى وقت سابق بيانات المستخدمين من كبرى مواقع التواصل الإجتماعى , فالآن وبعد حكم المحكمة الفدرالية بعدم قانونية برامج وكالة الأمن القومى تكون قد إنتهت بعض المشاكل المثاره بسبب سياسة وكالة الأمن القومى فى جمع المعلومات.

المصدر