الصفات السبعة المشتركة بين أنجح رواد الأعمال

بواسطة أحمد علاء 1/12/2014 7:18:00 PM


لكل شخص صفاته ومميزاته الخاصة المتواجدة لديه بالفطرة أو التى يكتسبها خلال مشوار حياته, أما عن رواد الأعمال الناجحين فهم يعرفون جيدا كيفية توظيف هذه الصفات والمميزات وإكتساب صفات أخرى لكى يتمكن من الإستمرار فى نجاحه ونجاح أعماله وشركته ولكن من هو رائد الاعمال؟

رائد الأعمال هو من لديه الإبتكار والشغل وحب مايفعله وهو القادر على تحويل الأفكار الى إبتكارات ملموسة تفيده وتفيد المجتمع وهو الشخص المبدع دائما المفكر بإستمرار , هو الشخص المخاطر وأيضا الشخص الذى يتمكن من ربح الأموال لتمويل أفكاره ومشروعاته وإنجاح أعماله والصعود بها الى قمم النجاح.

ولكن هناك بعض الصفات المحددة التى تتوفر فى كل رائد أعمال ناجح تقريبا, وهذه الصفات من أهم الأشياء فى حياته العملية, ويجب أن تتولد لديك هذه الصفات لتصبح رائد أعمال ناجح..

العناد :
البدء فى العمل على فكرة جديدة أو إنشاء شركة جديدة ليس بالأمر الأسهل على الإطلاق, لذا عليك كرائد أعمال أن تكون عنيدا تماما تجاه الهدف الذى تنوى الوصول اليه ,لا تجعل أية من صعوبات أو معوقات تقف بينك وبين هدفك كحاجز منيع, فقط بالإصرار والعزيمة ومعاندة الفشل والأخطاء ستتمكن من الوصول فى النهاية لا محالة.الفشل ليس إختيارا بل عليك البدء مرة أخرى من الصفر أن لزم الأمر.

الشغف :
الشغف هو أحد الصفات الهامة المتوفرة فى أنجح رواد الأعمال, والشغف هو حب الفكرة وتصديقها والسعى بكل الطرق لتطويرها وإخراج كافة طاقات الإبداع والإبتكار لديك فهذه الصفة أيضا واحده من أهم الصفات المميزة فى رواد الأعمال.

الغموض  :
رائد الأعمال الناجح هو من يعرف التوقيت المناسب للكشف عن نواياه وخططه والتوقيت غير المناسب لذلك من أهم الصفات أيضا فى رواد الأعمال هى الغموض ليكون عنصر المفاجأه حاضرا لإبهار الجميع بأعمالك ووضعك فى الصورة.

اقرأ ايضا:
معلومات مدهشة لا تعلمها عن شركة سامسونج


الرؤية  :
واحدة من الصفات الفارقة فى حياة رائد الأعمال هى إنتهاز جميع الفرص بأفضل الطرق, ويأتى ذلك من الرؤية والتفكير السليم الذى يتمتع به جميع الرواد الناجحين, العديد من الأشخاص قد يقتنعون تماما بعمل أو عملين ناجحين فقط فى حياتهم والإستمرار عليهم ولكن رائد الأعمال الذى يتمتع بالرؤية السليمة والتفكير الناضج يستطيع فتح لنفسه مجالا أكبر وأقوى وتوسيع الأعمال بشكل كبير.

الإعتقاد الذاتى  :
فى البداية يجب أن يتمتع رائد الأعمال القوى بالثقة فى النفس التى تؤدى الى الإعتقاد الذاتى وهو تصديق النفس الى أبعد الحدود بمعنى التصديق تماما فى إمكانية الوصول الى الهدف المرغوب بلا أدنى شك.

المرونة  :
يجب ألا يجلس رائد الأعمال أو يستقر فى مكان واحد بل عليه الذهاب بعيدا والدخول فى علاقات مع جميع الأشخاص من جميع المجالات وذلك يعنى التحرك كثيرا والذهاب الى المؤتمرات والندوات وما الى ذلك’ فبدون المرونة لن تستطيع توسيع الأفق ومعرفة ودراسة الجميع بشكل جيد.

كسر القواعد  :
رائد الأعمال الناجح القوى هو من يتحدى القواعد والروتين ويقوم بكسرهم للخروج بشئ غير تقليدى ومن هنا يظهر الإبداع وإمكانية تحويله الى إبتكار, لذا كسر الروتين والقواعد هو من أهم الصفات والأشياء التى يجب أن تتحلى بها دائما والبدء فى تنفيذ أى عمل أو فكره هو كسر للقواعد بالفعل لأن التفكير سيذهب الى أبعد الحدود.

المصدر