لماذا قد تحتاج مايكروسوفت إلى رئيسين تنفيذيين معا بدلا من واحد لإنقاذها فى الوقت الحالى

بواسطة أحمد علاء 1/20/2014 12:23:00 AM


أعلن ستيف بالمر رئيس مايكروسوفت التنفيذى الحالى منذ عدة شهور تقاعده عن منصبه خلال 12 شهر أى بنهاية العام الحالى تقريبا, وتبحث مايكروسوفت عن رئيس تنفيذى جديد قادر على انقاذها من الوقت الحالى بعد العديد من الضربات القوية التى لحقت بمايكروسوفت ولعل هذه الضربات هى سبب اعلان تقاعد ستيف بالمر.

وتتمثل هذه الضربات فى خسارة مايكروسوفت ما يقرب من 900 مليون دولار فى اللوحى Surface RT بعد عدم تحقيقه المعدلات المأمولة وهو ما جعل الجميع يوجه انتقادات شديدة لستيف بالمر , بالاضافة الى نظام التشغيل الأخير ويندوز 8 الذى لا يبلى جيدا حتى الان, حتى بعد اطلاق تحديث 8.1 الجديد مجانا.

إقرأ أيضا

النسخة التجريبية من ويندوز 9 قادمة فى أبريل 2014 تحت إسم جديد


أما عن سباق الرئاسة فتم ترشيح العديد من الأشخاص الاقوياء فى مناصبهم الحاليين, البعض منهم خارج من السباق مثل Alan Mulally رئيس شركة فورد التنفيذى و Steve Mollenkopf رئيس شركة كوالكم التنفيذى, ولم يتبقى سوى العديد من الاشخاص الاخرين أبرزهم ستيفن أيلوب رئيس نوكيا التنفيذى و Hans Vestberg رئيس شركة اريكسون التنفيذى, على الرغم من ذلك لا شك أن مايكروسوفت تمر بأزمة كبيرة حاليا خاصة مع وجود العديد من المنافسين القويين فلا تتحمل مايكروسوفت خسارة أخرى خاصة أنها واحده من الشركات ذو التاريخ العريق, ولكن لماذا قد لا يفلح رئيس تنفيذى واحد مع مايكروسوفت فى الوقت الحالى وربما الأفضل ان يكونا اثنين ؟

مع دخول مايكروسوفت فى مجال الاجهزة اللوحية وأنظمة تشغيل الهواتف الذكية, والان استحوذت على شركة نوكيا أى دخلت أيضا فى مجال الهواتف الذكية بقوة, لن يستطيع رئيس تنفيذى واحد اتخاذ جميع القرارات الحاسمة والمؤكده فى جميع هذه الأقسام, سابقا كان يتمثل تركيز مايكروسوفت على الأجهزة الشخصية ونظام تشغيل ويندوز ولكن أضطرت الشركة الى الدخول فى أسواق الأجهزة اللوحية وتطوير نظام ويندوز فون بسبب تراجع نسب مبيعات وشحنات الأجهزة الشخصية مما أثر سلبا على حصص نظام ويندوز فى الاسواق.

إقرأ أيضا

ما نتوقعه من مايكروسوفت في عام 2014


ستسبب جميع هذه الاقسام والنواحى المختلفة داخل مايكروسوفت صداعا لا يطاق بالنسبة لرئيس تنفيذى واحد وقد يسبب بعض التخاذل من جانبه وهو ما لا تريده مايكروسوفت فى الوقت الراهن, لذا مع وجود رئيسين تنفيذيين سيتم تقييم بعضهما البعض واتخاذ القرارات سويا مما سيشكل عامل أقوى وأوثق من القرارات الصادره عن شخص واحد.

وجدير بالذكر انها لن تكون المرة الأولى وسط الشركات التى سيتكون بها الرئيس التنفيذى من شخصيتين فهناك العديد من الشركات التى تحمل رئيسين مثل AllThungsD و SAP.

المصدر