لماذا عام 2014 هو عام الهواتف الذكية منخفضة السعر؟

بواسطة أحمد علاء 3/26/2014 2:35:00 AM


في عام 2014 يوجد إنتشار كبير لأجهزة الكمبيوتر رخيصة الثمن ويوجد إنتشار بشكل كبير للهواتف الذكية خصوصاً الهواتف الذكية رخيصة الثمن ويعتبر الهاتف الذكي هو مفتاح عالم الأنترنت لأنك من الممكن أن تقوم بالاتصال بالأنترنت من أي مكان عن طريقه .

في الولايات المتحدة والأسواق الناضجة الآخرى الهواتف الذكية منتشرة في كل مكان مثلها مثل أجهزة الكمبيوتر والتلفاز ومُصنعين الهواتف الذكية يعلمون جيداً أن المستهلكين مستعدون لدفع مبالغ أكثر لكي يحصلوا دائماً على الجهاز الأفضل والأحدث والأكبر من ناحية الحجم سواء في الولايات المتحدة أو كوريا الجنوبية أو اليابان أو أوروبا .

لكن النمو في هذه الأسواق الناضجة بدأ يتوقف والنمو بالنسبة للمصنعين من الدرجة الثانية والثالثة أصبح صعب في ظل وجود التنافس مع الشركات العملاقة مثل سامسونج و آبل , وفقاً لشركة الأبحاث comScore أن 65% من مستخدمي الهواتف المحمولة في الولايات المتحدة بالفعل يمتلكوا هواتف ذكية .

والآن مصنعي الهواتف الذكية في منافسة بينهم وبين بعض لإنتاج هواتف رخيصة الثمن لكي تستهدف المستهلكين في الدول النامية وأيضاً مصنعي الهواتف الذكية بدأت أن تركز مع أسواق الهند وبلدان آسيا والمحيط الهادي مثل اندونيسيا والشرق الأوسط وأوروبا الشرقية .

في السنوات السابقة كان السؤال الأهم هو ما هي المميزات الجديدة التي سيأتي بها أو iPhone 6 ومتي سيتم صدورهم في الأسواق لكن أصبح الآن السؤال الأهم من الذي سيبيع بشكل أكبر في أسواق مثل الهند والصين ؟

اقرأ أيضا

13 شئ تستطيع فعلهم بـ Galaxy s5 ولا تستطيع بـ iphone s5


1- لغز آبل
آبل العام الماضي كسرت القاعدة وأطلقت هاتفي آي فون وهما  و والثاني كان هدف آبل منه هو جذب مستخدمين أكثر عن طريق طرحه في الأسواق بسعر أقل من 5S , لكن المشكلة أن شركة آبل لم تقم بتسعير هاتف بشكل جيد حيث كان الفرق في السعر بينه وبين فقط 100 دولار  سعره 650 دولار و سعره 550 دولار وأعترفت شركة آبل بالفعل إنها أخطأت في تسعير وصدور هاتف حيث أن المستخدمين لم يكن لديهم أي مشكلة أن يقوموا بدفع 100 دولار زيادة لكي يحصلوا على هاتف بمواصفات أفضل , وتسعير هاتف بسعر 550 دولار لا يزال تسعير بعيد عن باقية المنافسين الذين يقدمون هواتف بمواصفات جيدة وأسعار رخيصة .


لكن شركة آبل حققت نجاح في الصين حيث باعت مليون هاتف ذكي عن طريق شركة الأتصالات الصينية China Mobile في الربع الأخير من العام الماضي ومتوقع أن تنمو هذه الزيادة خلال هذا العام خصوصاً أنه ستدخل شركات إتصال أكثر لكي تبيع هواتف الآي فون وستركز شركة آبل في الفترة القادمة على المستهلكين ذو الدخل المحدود في الصين .

شركة آبل كانت أصدرت منذ عدة اسابيع نسخة 8 جيجا من هاتف في الأسواق الاوربية وهي أقل في السعر من نسخة 16 جيجا وكانت تهدف بها آبل تعديل سعر هاتف لكي تستطيع المنافسة بشكل أكبر في سوق الهواتف منخفضة السعر ولكن مازال تسعير الهاتف غالي بالنسبة للأشخاص محدودين الدخل ويبدو أن أجهزة آبل بشكل عام غير موجهة للأشخاص أصحاب الدخل المحدود ويبدو إنها لن تكون قادرة على منافسة باقي الشركات في إصدار هواتف بسعر منخفض .


2- مايكروسوفت ونوكيا !!
أحد المنافسين في سوق الهواتف الذكية رخيصة الثمن هما مايكروسوفت ونوكيا حيث أعلنت شركة مايكروسوفت في مؤتمر MWC أن التحديث القادم من نظام ويندوز فون سيجعل النظام يعمل بشكل أفضل على قطع الهاردوير رخيصة الثمن وهذا الأمر سيساعد الشركات الصغيرة من مصنعي الهواتف الذكية من بناء هواتف ذكية تعمل بنظام ويندوز فون وتكون رخيصة الثمن .


وكانت أيضاً أعلنت الشركة في مؤتمر MWC عن أول هواتفها التي تعمل بنظام أندرويد Nokia X في الحقيقة هو من ناحية الواجهة يشبه بشكل كبير نظام ويندوز فون ولكنه يعمل بنظام أندرويد ويأتي الهاتف بدون أي من خدمات من جوجل ولكن أعتمدت نوكيا على خدمات شركة مايكروسوفت وقامت ببناء متجر خاص بها بدلاً من Play Store والهاتف يأتي بسعر أقل من 100 يورو وكما ذكرنا بالأمس أن الهاتف متوفر في مصر بسعر 950 جنيه تقريباً .

وسياسة مايكروسوفت في هذا الأمر هو جذب مستخدمين أندرويد لكي يقوموا بإستخدام هاتف Nokia X وجذبهم عن طريقه لواجهة ويندوز فون ومن بعدها قد يقوم مستخدمي أندرويد بشراء هواتف ويندوز فون .

اقرأ أيضا

مقارنة شرسة بين Galaxy s5 و iphone 6 بناءً علي التسريبات الأخيرة


3- نظام الأندوريد يمتلك الأسواق النامية
نظام الأندرويد يمتلك 80% من سوق الهواتف الذكية حول العالم وإذا كنا نتحدث عن الأسواق الصغيرة والنامية فأن نظام أندرويد هو المنتشر فيها وجوجل في أخر إصدار أصدرته من نظام اندرويد وهو 4.4 كيت كات قالت أنها تهدف إلى أن يكون أخر إصدار من أندرويد يعمل بشكل جيد على الهواتف صاحبة المواصفات المنخفضة والتي تأتي برامات حجمها 512 ميجا بايت وقامت جوجل بهذا الأمر لكي يقوموا مصنعين الشركات بإطلاق هواتفهم الجديدة ذات المواصفات المنخفضة بأخر إصدار من الأندرويد بدلاً من الإعتماد على النسخة القديمة من أندوريد وهي 2.3.



وأيضاً قامت شركة جوجل بعمل شراكات مع مُصنعين هواتف الاندرويد ليست فقط المُصنعين الكبار مثل LG و Samsung و HTC و Sony ولكن أيضاً مع الشركات المتوسطة مثل Huawei و ZTE وهي الشركات التي تقوم بشحن عدد كبير من هواتف الأندرويد في أسواق الصين والهند .


4- مُنافسين آخرين !!
بعيداً عن الثلاث الكبار جوجل وآبل ومايكروسوفت يوجد هنا شركة موزيلا حيث أطلقت الشركة نظامها الخاص بها على الهواتف الذكية وهو النظام الذي تستهدف به الأسواق النامية وقد قامت شركة موزيلا بعمل شراكة مع شركتي Alcatel و KDDI وهما الشركتين الذين لا يقومون ببيع منتجاتهم في الولايات المتحدة إلى الآن وذكر المحللون أن ما بين 50000 إلى 750000 جهاز يعمل بنظام Firefox OS تم شحنهم في الست أشهر الأولى من الإعلان عن النظام وإعلنت شركة موزيلا إنها تنوي التوسع في 12 سوق جديد حول العالم.


وأيضاً يوجد منافس آخر لم نراه في أي من الهواتف الذكية إلى الآن ولكن رأيناه في ساعات سامسونج الذكية وهو نظام Tizen ولا يوجد أي مؤشر على إن النظام سيتم إطلاقه على أي من الهواتف الذكية ولكنه نظام جهاز للاستخدام في الهواتف الذكية وقد تأتي أي هواتف تحمل هذا النظام بسعر رخيص جداً .


5- أجهزة ذو عتاد قوي أصبحت بسعر منخفض !!
في عام 2013 كان معالج Qualcomm Snapdragon 600 هو أفضل معالج موجود في الأسواق وأتي به هاتف Samsung Galaxy S4 وأيضاً باقي الهواتف عالية المواصفات الآن أصبح هذا المعالج من فئة المعالجات المتوسطة بالرغم من إنه مازال قوي وهذا بسبب أن شركة كوالكم قامت بإصدار معالجات جديدة أقوى ولكن أصبح معالج Snapdragon 600 أيضاً رخيص الثمن بسبب وجود منتجات جديدة وهذا الأمر سيُساعد في إنتاج هواتف ذكية منخفضة السعر وبإمكانيات جيدة.



وذكر موقع readwrite أنه في مقابلة مع Raj Talluri نائب رئيس إدارة المنتجات في شركة كوالكم قال لهم فيما معناه أن مُصنعين الهواتف الذكية يقوموا بتصنيع هواتفهم العالية بوضع كاميرا رائعة وسريعة وشاشات بدقة عرض عالية وبطارية بعمر طويل وخدمات إتصال ونقل بيانات كبيرة ومع مرور الوقت تصبح هذه الإمكانيات العالية والجيدة متوفرة في هواتف منخفضة السعر عن طريق أن هذه الشركات تقوم بإصدار هواتف آخرى اعلى في حين إنه مازالت هواتفهم السابقة جيدة إلى حد كبير وتمتلك مواصفات جيدة.

المصدر