11 طريقة للتفكير خارج الصندوق

بواسطة أحمد علاء 4/9/2014 8:38:00 PM


التفكير بدون حواجز هو الإبتعاد عن كل ما هو مبتذل ومكرر (cliché) وهذا يعنى التعرف على المشاكل ومعالجتها بطرق جديدة ومبتكرة بالإضافة إلى فهم موقفك أمام وضع ما من منظور مختلف لم تفكر به من قبل , إذا يجب علينا أن نواجه المواقف المبتذلة بطرق غير مبتذلة.

ولكن هناك العديد من التساؤلات حول هذه النقطة , كيف نستطيع التفكير خارج الصندق ؟ كيف يمكننا تطوير مقدرتنا على مواجهة المشكلات بطرق مختلفة خلاف الطرق التقليدية الأخرى التى دائما ما تستخدم لمواجهة المشكلات ؟ سؤال آخر وهو كيف نغير منظورنا للأمور ؟

وللإجابة على هذه التساؤلات سنقدم لك 11 طريقة لتعزيز المهارات الخاصة بك ومساعدتك فى التفكير بلا قيود :

1- دراسة مجال آخر :
دراسة مجالات وصناعات أخرى بخلاف التخصص الذى تعرفه سيساعدك كثيرا فى إكتشاف العديد من المشاكل التى يواجهها هؤلاء الأشخاص والمشابهة للمشاكل الخاصة بك والأهم من ذلك هو التعرف على الطرق الجديدة والمختلفة التم قاموا بتطويرها لمعالجة تلك المشكلات.

2- التعرف على أديان أخرى :
الاديان الأخرى تعد طريقة عملية لفهم طريقة تفكير البشر ومعرفة علاقاتهم مع بعضهم البعض , وقد يساعدك ذلك فى تطوير مهارات التواصل بجانب قدرتك على التفكير بحرية.

3 - الذهاب لفصول مختلفة :
تعلم مواضيع جديدة سيكسبك المزيد من الحقائق والتى من شأنها مساعدتك فى النظر إلى عدد من جوانب الحياة والمجتمع الذى تعيش فيه بطريقة مختلفة وهذا بدوره سيعمل على توسيع مهارتك فى معالجة المشكلات وإيجاد عدد كبير من الحلول لها.

4 - قراءة رواية غير مألوفة :
هذا النوع من الروايات يعتبر محفز عقلى لك , حاول أن تقوم بهذا النوع من الأنشطة الجديدة بمعنى إذا كنت تفضل الروايات البوليسية فلتجرب هذه المرة رواية رومانسية أو أدبية وهكذا , وسيفيديك هذا التنوع كثيرا فى التعامل مع المشاكل والتغلب عليها.

5 - كتابة قصيدة :
جرب كتابة قصيدة عن المشكلة التى تواجهها , والمغزى من هذه الخطوة هى إطلاق العنان لمركز التفكير فى راسك وتحفيزه حتى يستطيع التفكير بطريقة غير عقلانية ومختلفة وتذكر أنك الوحيد الذى سيرى القصيدة.

6- رسم صورة :
أحد الطرق الفعالة والتى تعمل على تشجيع مركز التفكير لديك كما هو الحال مع القصيدة , تخيل المشكلة التى تمر بها وإرسمها على شكل صورة , لكسر حاجز التفكير لديك وتصور حلول غير عادية لم تفكر بها من قبل.

7 - التحول رأسا على عقب :
تغيير وضع الأشياء ماديا مثل قلب قطعة من الورق أو مجازيا عن طريق التخيل يمكن أن يساعد فى معرفة أنماط لم تكن ظاهرة لك كما هو الحال فى الدماغ حيث يحتوى على مجموعة من الأنماط تتم بالترتيب مما قد يحجب أنماط أخرى غير ظاهرة على سبيل المثال قد تتسائل ما المشكلة التى ستظهر إذا كانت الأسباب الغير مهمة أصبحت الأكثر أهمية وكيف ستتعامل مع هذه الأسباب وتحاول حل المشكلة.

8 - العودة للوراء :
كما هو الحال فى طريقة قلب الأشياء راسا على عقب , طريقة التفكيرالمسماه "العودة للوراء" تساعدعلى كسر القواعد التقليدية للعقل , وعلى سبيل المثال , عندما تريد الوصول لهدف محدد وتبدء بتذكر الخطوات اللازمة من أجل تحقيقه هذا يساعد كثيرا فى تحرير العقل من القيود.

9 - طلب النصيحة من طقل :
قد لا تقبل بهذه الفكرة ولكنها فعالة فالطفل الصغير يتحدث على طبيعته دون دراية وغالبا هذا الأمر مفيد ,على سبيل المثال : إسأل الطفل عن كيفية معالجة مشكلة ما , ولكن لا تقوم بتنفيذ أى شىء يقوله لك الطفل , الفكرة ليست فى ما يقوله الطفل ولكن الهدف هوتغيير مسار التفكير التقليدى الخاص بك.

10 - العشوائية :
العمل وسط فوضى أو بعشوائية قد يكون إحدى الطرق التى تؤثر فى تفكيرك وتساعدك على تجاوز الأنماط التقليدية اليومية , وذلك عن طريق إحتضان الأخطاء والتعرف عليها بل ودمجها فى المشاريع الخاصة بك وكل هذا سيؤدى إلى تطوير الإستراتيجية الخاصة بك.

11- الإستحمام :
قد تكون مستغربا من تلك الطريقة ولكن نوعا ما هناك إرتباط نفسى غريب بين الإستحمام والإبداع , ولما لا تجرب ,ربما يريحك الماء الدافىء أو ربما حتى تشعر بالسكينة والهدوء فيقوم عقلك بالتفكير بحرية أمام الظروف والمشكلات التى تواجهها ويوفر إستجابة وحلول لها.

المصدر