5 أخطاء شائعة يجب تجنبها على تويتر

بواسطة أحمد علاء 4/15/2014 2:58:00 AM


موقع التدوين المصغر تويتر يعد أحد أكبر الشبكات الإجتماعية الموجودة حتى الآن ويمكن إستغلال طريقة عمل الموقع من أجل التواصل مع الآخرين أو إنشاء العلامة التجارية الخاصة بك أو ربما حتى توسيع نفوذك والتعرف على أصدقاء جدد.

وللحصول على أقصى إستفادة من الموقع وتحقيق كل ما سبق يجب عليك تجنب 5 أخطاء شائعة يقع بها الكثير من مستخدمى تويتر وهم :

1 - بدء التغريد بإسم مستعار :
يبدأ الكثير من مستخدمى موقع تويتر العمل عليه والتغريد بأسماء مستعارة وقد يشعر البعض بأن الإسم المستعار ميزة لأنه يعبر عن شخصيته مع عدم وجود قيود عليه من الآخرين وإمكانية كتابة ما يريد من تدوينات قصيرة ولكن المشكلة هنا أن كثير من المستخدمين على تويتر لا يفضلون متابعة الأسماء المستعارة وبفضل الإسم المستعار الخاص بك لن يستطيع أحد معرفة الشخص الحقيقى الذى يقوم بكتابة أفضل التغريدات التى يتابعونها.

2 - قم بمتابعتى وسأقوم بمتابعتك :
متابعة شخص قام بعمل متابعة لك على تويتر " المتابعة المتبادلة " شىء رائع ولكن هذا ليس ضروريا لأن من الأفضل عمل متابعة لشخص أنت معجب بما يقوم بكتابته من تغريدات مميزة وهذا سيعود عليك بالنفع عندما يرى المستخدمين الآخرين محتوى جيد ومذهل تقوم بمشاركته على صفحتك الشخصية.

إقرأ أيضا

أفضل وسائل التواصل الإجتماعى لتطوير أعمالك والتسويق لها


3 - كتابة تغريدات طويلة جدا :
دائما ضع فى الحسبان أن التويتات القصيرة تصاحبها معدلات مرتفعة من المشاركة ولقد أثبتت الدراسات أن التدوينات التى يبلغ طولها من 100 إلى 120 حرف هى الأنسب والأكثر تفاعلا لذا حاول أن تجعل التغريدة قصيرة ومع ذلك تصل بالمتابعين للنقطة التى تريد إيضاحها بجانب ترك فترة زمنية حتى يستطيع المتابعين إعادة نشر التغريدة الخاصة بك وإضافة التعليقات عليها.

4 - وضع رابط URL كاملا :
إذا كنت من مستخدمى تويتر لغرض التسويق فيجب عليك عدم وضع روابط طويلة لصفحات أخرى أثناء التدوين لأن هذا سيعمل على تقليل عدد التفاعل على تغريداتك ويمكنك تجنب تلك المشكلة عن طريق الروابط القصيرة التى توفرها عدة مواقع منها bit.ly و goo.gl فهى تعمل على إختصار الروابط بجانب إستعراض بيانات إضافية منها تحديد عدد النقرات للرابط الخاص بك وأماكن هذه النقرات.

5 - تحليل أداءك بشكل متأخر :
بالطبع يمكنك معرفة مدى نجاحك على تويتر عن طريق عدد التغريدات والمتابعين لك ولكن هذا ليس كافيا فالنجاح على تويتر يعنى قدرتك على معرفة ما يفضله المتابعين لك وما لا يصلح لهم وبمجرد معرفتك لهذه النقطة سيوفر عليك الكثير من الوقت والمجهود وسيتيح لك الوصول لأفكار جديدة وأيضا يجب عليك التركيز على التنويهات والتغريدات المعاد نشرها حتى تدرك ما يحتاجه المتابعين لك مثل ( نشر تدوينات عادية أو مع صور ) مما يزيد من معدل التفاعل على تغريداتك.

المصدر