أوراكل (جافا) تربح قضيتها ضد جوجل (اندرويد)

بواسطة أحمد علاء 5/11/2014 5:43:00 PM

 

عالم البرمجيات لا يختلف كثيرا عن عالم الجرائم فحقوق النشر وبراءات الاختراع تشغل كثيرا من المحاكم في الفصل بين الشركات المختلفة ولعل أشهر القضايا التي نعاصرها هيا القضايا بين شركتي سامسونج وأبل .

 

ولكن اليوم سنتكلم على قضية أخرى بين شركتي (أوراكل) و (جوجل) حيث قضت المحاكم بفوز أوراكل في هذه القضايا التي ظلت لسنوات عديدة بين أوراكل و جوجل اندرويد .

 

وفى ذلك تقول جوجل : أن الأمر لا يسر على الإطلاق وانه سوف يضر حتما بصناعة البرمجيات بشكل عام وواضح جدا

 

وقد صرحت جوجل فور علمها بالحكم عبر بعض رجال أعمالها هذا البيان :

نحن بخيبة أمل بسبب هذا الحكم والذي يشكل سابقة مدمرة لعلوم الكمبيوتر و تطوير البرمجيات بشكل عام وسوف يتم أعاده النظر في خيارتنا فيما بعد . ولك أن تتخيل كم المال الهائل الذي تدين به جوجل حاليا لشركة أوراكل الذي يمكن أن يصل إلى 6 مليار دولارا أمريكيا

– ولكن المحكمة لم تحكم بعد بهذا المبلغ - وكان من المفترض أن يكون المبلغ المستحق حوالي 300000 دولارا أو حتى لا شيء ولكن يمكن أيضا أن يصل إلى ما يزيد عن 1مليار دولارا وذلك اعتمادا على عدد الأجهزة التي تعمل بنظام اندرويد التي تم بيعها . ولكن المحاكم لا تزال تبت في القضية حيت أنها ستستمع إلى دفاع جوجل الذي بدورة سيحاول إقناع المحكمة واثبات أن البرمجيات المستخدمة في منصة اندرويد تقع تحت قائمة الاستخدام العادل وليس تحت قائمة حقوق الملكية .

 

وملخص دعوى أوراكل ضد شركة جوجل ونظام تشغيلها اندرويد هي :

أن شركة جوجل عندما قامت بالعمل على منصة التشغيل الخاصة بها (اندرويد) قامت بنسخ بعض اكواد من جافا . وهنا يخطر لنا تساؤل هل اندرويد نفسه هو جهة الخلاف أم ماذا ؟؟

 

اندرويد نفسه ليس هو المشكلة حيث أن اندرويد مختلف تماما عن جافا ولكن عندما قامت جوجل بصناعته اعتمدت على لغة جافا لما لها من شعبية واسعة في برمجة الويب ومن ذلك فإن أي مطور على دراية بلغة جافا يمكنه الدخول إلى منصة اندرويد بسهولة لأنة سيكون على دراية مبدئية بها مما سيسهل العمل على تطويرها بشكل أسرع .

 

وكما ادعت شركة أوراكل أيضا انتهاك جوجل لحقوق الطبع والنشر الخاصة بواجهة تطبيق البرامج ولكن القاضي حكم بأن واجهات برمجة التطبيقات لا تخضع ل قوانين حقوق النشر .

 

حيث قضت محكمة النقض يوم الجمعة ببطلان الدعوة معربتا على أن واجهات برمجة التطبيقات لا تخضع لقوانين حقوق النشر حيث أنها الأداة التي تشجع المطورين على كتابة التطبيقات لمنتجات شركات التكنولوجيا المختلفة . ويقول (Grimmelma) وهو باحث حقوق التأليف والنشر في جامعة ميريلاند أن الدعوى بانتهاك حقوق النشر والطبع لواجهات البرامج تعتبر من الهراء الذي لا يلتفت إلية .

 

وفى عام 2013 عندما كانت القضية لا تزال معلقة كتب اثنان من اكبر مطوري البرامج في هذا الوقت وهما Sacha Labourey)) الرئيس التنفيذي لشركة –CloudBees- ومعه (Steven Harris) نائب الرئيس لنفس الشركة .

 

أنة سوف يزدهر اقتصادنا ونكون أكثر قدرة على المنافسة ما لم يتم إدراج برمجة واجهة البرامج إلى حقوق النشر والطبع لأن الشركات يمكنها أن تتحول من شكل إلى آخر خلال الاستفادة من واجهات برمجة التطبيقات المتماثلة مما يعنى الانتشار . أما إن خضعت واجهات برمجة التطبيقات لحقوق النشر والطبع هذا سيعنى لنا صعوبة بالغة في التنافس والانتشار ومن ثم عمل دائرة خناق لاقتصادنا بشكل ملحوظ .

 

ومن المثير للاهتمام أن العامل الأساسي في مكسب أوراكل لهذه القضية هو المحامى الذي قام سابقا بمساعدة شركة ابل في قضيتها ضد شركة موتورولا - انه حقا فوز كبير لشركة أوراكل للبرمجيات - و في النهاية نجد أن صراع الشركات لا يزال قائما والمحاكم تسعى إلي الفصل بين الخصوم ولكن بلا فائدة فان قامت بحل قضية فتحت ملفات قضية أخري وجميعها تدور في دائرة انتهاك حقوق الطبع والنشر و سرقة براءات الاختراع .

 

** هل تتوقع أن تحكم المحكمة بأكثر من مليار دولار لاوراكل أم للنقض والدفاع رائي آخر ؟؟ **

 

المصدر