In the past, the Aolis Date calendar watch was mostly presented in blue replica watches uk and black plates, and the brand added green warm brown and green vitality to the replica watches brand, offering more choices for those who love brand diving uk replica watches. The black disks are presented in matt and polished styles, demonstrating the sincerity of Oxley. In addition, the Aquis Date also introduced a new 39.5 mm watch, making it practical and stylish not only as a reliable instrument for diving suits, but also as an exquisite accessory under the replica rolex shirt cuffs.

الصفحة الرسمية لـ ثورة الانترنت تصعد موقفها ضد الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات

بواسطة أحمد علاء 5/23/2014 12:27:00 AM

 

أعلنت اليوم الصفحة الرسمية لـ ثورة الانترنت تصعيد موقفها ضد الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات وشركات الانترنت المصرية من خلال الوقفات الاحتجاجية، حيث أعلن شباب ثورة الانترنت تنظيم أولى وقفاتهم الاحتجاجية يوم الجمعة الموافق الثالث عشر من يونيو القادم.

 

وقد قامت صفحة " ثورة الانترنت " بنشر إستمارة لجمع توقيعات المواطنين لتوكيل وتفويض شباب ثورة الانترنت لأتخاذ كافة الاجرائات القانونية ضد الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات وشركات الانترنت، وبحسب ما ذكرتة الصفحة فأن عملية جمع التوقيعات ستكون بالتزامن مع الوقفات الاحتجاجية.

 

وعلى الجانب الاخر فقد تجاهلت الجهات الرسمية جميع المحاولات الودية للتفاوض مع الشباب ، وبحسب ما ذكر القائمون على الصفحة فقد قام الجهاز القومى لتنظيم للأتصالات بالاعلان عن بعض التغيرات التى من شأنها تحسين خدمات الانترنت ولكنها لم تقوم بتفعيلها حتى الان بينما تجاهل وزير الاتصالات عاطف حلمى جميع محاولات الشباب للوصول لحل لتلك الازمة.

 

وفى تصريح خاص لموقع أخبار التقنية قال أحد منسقى ثورة الانترنت " سنقوم بتنظيم وقفات سلمية بتصريح من وزارة الداخلية للمطالبة بتحسين خدمات الانترنت وسنستمر فى التصعيد حتى إن تطلب الامر الاعتصام أمام المؤسسات الرسمية.

 

وأضاف قائلا "نحن نراهن على الشباب المصرى، ونتوقع مشاركة قوية فى الفاعليات القادمة ومازال أمامنا العديد من الوسائل للضغط على شركات الانترنت لتحقيق أهداف ثورة الانترنت.

 

يذكر أن شباب ثورة الانترنت قد قاموا بتنظيم بعض الحملات ضد شركات الانترنت المصرية مثل حملة " إدفع فكة " التى أثارت ضجة كبيرة عبر وسائل التواصل الاجتماعى، حيث قام عدد كبير من مستخدمى الانترنت بدفع رسوم الاشتراك للشركات بالعملات المعدنية، الامر الذى أثار غضب مسؤلي شركات الانترنت والعاملين بها.

 

المصدر