طابعة ثلاثية الابعاد تأتى بـ " ذراع سحرية " لطفلة فى الثانية من عمرها

بواسطة أحمد علاء 8/5/2012 7:55:00 AM

إعوجاج المفاصل المتعدد الذى يعتبر أحد الأمراض النادرة و الذى يعرف بشلل المفاصل و الاطراف المرض الذى تصدر مانعا الطفلة إيما Emma البالغة من العمر سنتين من اللعب أو إطعام نفسها أو أقل الأشياء و هى عناق والديها .
و ظل الحال هكذا حتى قام مهندسى مستشفى Nemours للأطفال باستخدام طابعة ثلاثية الأبعاد لإنشاء الهيكل الخارجى الدائم الذى يساعد المريض على رفع ذراعيه و بذلك تمكنت إيما Emma من رفع الحلوى و لأول مرة إلى فمها دون مساعده من أحد من خلال إرتدائها لسترة داعمة من البلاستيك المقوى .
يتكون الهيكل الخارجى الآلى من قضبان معدنية مفصلية و أربطة مقاومة و مجموعة من الأجزاء الصغيرة ثلاثية الأبعاد المطبوعة و تطلق إيما Emma عليهم الذراع السحرية .


إيما Emma هى أول المرضى الذين ارتدوا هذا الاختراع . الآن تقريبا 15 من أصغر المرضى بالمستشفى يرتدون هذه السترات الواقية خفيفة الوزن . سهولة الطباعة ثلاثية الأبعاد جعلت هيكلة هذه الأجزاء شيئاً ممكنا . عند كسر قطعة ما يتم تصليحها من قبل الطابعات الموضوعة بالمستشفيات و التى تعمل تحت الطلب . عند نمو طفل ما فإن المهندسين ببساطة يستطيعوا أن يطبعوا قطعاً أكبر .

هل تعتقد بأن الطباعة ثلاثية الأبعاد التى تعمل تحت الطلب فى المستشفيات ستنتشر بسرعة فى المستقبل ؟ أم سيتم إختراع ما هو أفضل من ذلك ؟
شاركنا تحليلاتك و تخيلاتك المستقبلية من خلال تعليقاتك المتميزة .

المصدر