دراسة: مواقع التواصل الإجتماعي تجعلك خائف وغير سعيد وتؤثر على حياتك بالسلب

بواسطة أحمد علاء 9/2/2014 11:25:00 PM


الفيس بوك كانت نشرت في عام 2012 نتيجة إختبار قامت به وهي أن ما ينشره الأشخاص الآخرين على مواقع التواصل الإجتماعي قد يكون له تأثير على المزاج العام لشخص ما.

لكن يبدو أن هذا ليس الشئ الوحيد الذي تقوم به مواقع التواصل الإجتماعي حيث وفقاً لدراسة قام بها أثنين من الباحثين الأوروبيين أن مواقع التواصل الإجتماعي يكون لها تأثير على رضى الناس عن حياتهم الشخصية.

الباحث Fabio Sabatini من جامعة سابينزا في روما والباحث Francesco Sarracino من وكالة الإحصاءات الحكومية في لوكسمبروج قاموا بعمل دراسة وإستطلاع ضخم في إيطاليا وشارك فيه 50,000 شخص تقريباً.

الإستطلاع كان يسأل الناس متى يكونوا راضيين عن حياتهم ؟ ومتى يثقوا في الناس ؟ وكيف يقوموا بمقابلة الأشخاص وماذا يفعلون عادة على الإنترنت ؟

بناءاً على الإجابات التي حصل عليها الباحثون لخصوا أن الناس يكونوا أكثر إرتياحاً مع حياتهم الطبيعية بدون وجود مواقع التواصل الإجتماعي وإنهم يثقوا في الناس عندما يقابلوهم وجهاً لوجه.

حتى الذين يقضون أوقات كثيرة على الإنترنت دائماً ما يكونوا حذرين في التعامل مع الأشخاص الذين يتحدثون معهم وهم لا يعرفوهم معرفة شخصية وذكر الباحثون Sabatini و Sarracino أن خطاب الكراهية والتمييز هو السبب في زرع بذور عدم الثقة بين الأشخاص على مواقع التواصل الإجتماعي.

وجدت الدراسة أن مواقع التواصل الإجتماعي تؤثر سلبياً بشكل كبير على الأشخاص على الرغم من محاولة هذه الموقع أن تبقى الناس على إتصال دائم ومستمر.

المصدر