كيف أصبح الفيسبوك منافساً لليوتيوب ؟

بواسطة أحمد علاء 12/19/2014 5:34:00 AM


يبدو أن الفيسبوك يوماً بعد يوم يصبح منافساً شرساً لليوتيوب حيث أن عدد مشاهدات الفيديوهات على الفيسبوك يتصاعد بشكل سريع وكذلك هناك بعض الشركات أصبحت تشعر أن نشر إعلاناتها بالفيديو على الفيسبوك أمر مفيد لها نظراً لعدد المشاهدات الكبير التي يحصل عليها الفيديو .


أيضاً مشاهدة الفيديوهات على الفيسبوك خلال هذا العام زادت بشكل كبير بفضل فيديوهات تحدي الثلج التي تم نشرها عليه وأيضاً بسبب أن الفيديوهات يتم تشغيلها بشكل تلقائي حيث أن المستخدمين على الفيسبوك يشاهدوا الفيديوهات التي يتم رفعها عليه مليار مرة تقريباً في اليوم الواحد .

مشاهدة الفيديوهات بهذه الأعداد الكبيرة تعتبر جذب للمسوقين وبالفعل الفيسبوك خلال هذا العام قام بعمل شراكة مع بعض العلامات التجارية مثل Kate Spade المتخصصة في تصميم الأزياء المنزلية و Gap .

شركة Kate Spade كانت نشرت فيديو دعائي على الفيسبوك مدته دقيقتين ونصف تقريباً وحصل الفيديو على 1.8 مليون مشاهدة و 49,000 إعجاب وتعليق ومشاركة في حين أن نفس الإعلان على اليوتيوب حصل على 150,000 مشاهدة فقط .

وقالت Mary Beech الرئيس التنفيذي للتسويق في Kate Spade أن الشركة سعيدة بالنتائج التي حققها الفيديو على الفيسبوك وتنوي Kate Spade إطلاق إعلان آخر على الفيسبوك في الربيع .

الفيسبوك أيضاً تعتقد إنها المنصة الأفضل للمسوقين لنشر إعلاناتهم والسبب في ذلك أن الإعلانات قد تظهر للأشخاص الذين يهتموا بها بالفعل والسبب في ذلك هو معرفة الفيسبوك إهتمامات المستخدمين بناءاً على بياناتهم الموجودة على الموقع .

ويقول Nicolas Franchet رئيس التجارة الإلكترونية في الفيسبوك أن المسوقين يريدوا أن يبعثوا رسائل خاصة جداً للمستخدمين وأن الإعلانات الدعائية على الفيسبوك واحدة من الطرق التي تستطيع أن تقوم بهذا الأمر .

لكن على الرغم من التقدم السريع الذي تحققه الفيديوهات على الفيسبوك إلا أن اليوتيوب مازال هو المسيطر حتى الأن حيث وفقاً لتحليل 10 إعلانات دعائية خاصة بموسم العطلات فأن هذه الإعلانات حصلت على 13 مليون مشاهدة على الفيسبوك و 32 مليون مشاهدة على اليوتيوب .

أيضاً نسخة هذه الإعلانات الموجودة على اليوتيوب تم مشاركتها على الإنترنت 630,000 مرة في حين أن نسختها على الفيسبوك تم مشاركتها 530,000 مرة .

كذلك الذي يؤكد أن اليوتيوب مازال هو ملك الفيديوهات أن المستخدمين يشاهدوا الفيديوهات عليه 4 مليار مرة تقريباً في اليوم الواحد في حين أن الفيديوهات على الفيسبوك يتم مشاهدتها مليار مرة في اليوم الواحد .

أيضا العثور على الفيديوهات على اليوتيوب يكون أسهل خصوصاً بعد مرور فترة على رفعها شهر أو أسبوع وكذلك إضافة فيديوهات اليوتيوب على المواقع المختلفة أو شبكات التواصل إجتماعي أسهل .

يقول المتحدث بأسم جوجل أن وقت الذي يقضيه المستخدمين في مشاهدة الفيديوهات على اليوتيوب يزيد بنسبة 50% عام بعد عام وأضاف أن المعلنين يروا أن حملاتهم الإعلانية تكون أكثر قوة عندما يقوموا بأستخدام اليوتيوب في حملاتهم .

لكن الفيسبوك أصبح بالفعل منافس قوي لليوتيوب في الفترة الأخيرة وقد يساعد الفيسبوك في التقدم أكثر في مجال الفيديوهات كم المستخدمين الهائل الموجودين عليه وكذلك تشغيل الفيديوهات بشكل تلقائي .

مع ذلك بعض المحللين ذكروا أن كلا الموقعين يقدموا تجربة مختلفة لمشاهدة الفيديوهات حيث يقول Debra Aho Williamson محلل وسائل الإعلام في eMarketer أن اليوتيوب هو موقع تريد الذهاب إليه للبحث عن الفيديوهات ومشاهدتها أما الفيسبوك فأنت تعثر على الفيديوهات فيه بالصدفة .

على كل حال من المرجح أن أغلب العلامات التجارية ستسمر في وضع إعلاناتها الدعائية على كلا الموقعين الفيسبوك واليوتيوب ولكن للمرة الأولى منذ سنوات يكون هناك خيار آخر أمام المعلنين بجانب اليوتيوب وهو الفيسبوك .

المصدر