أوباما يعلن إنه سيوفر إنترنت بسرعة 1 جيجا بت لكل مواطن أمريكي

بواسطة أحمد علاء 1/18/2015 2:18:00 AM


البيت الأبيض نشر فيديو للرئيس الأمريكي أوباما يعلن فيه نيته عن إتخاذ بعض الإجراءات التنفيذية الجديدة التي ستسهل من الإسثتمار المحلي وستؤدي إلى توفير سرعات إنترنت تصل إلى 1000 ميجا بت في الثانية لكل مواطن أمريكي .

خدمة الإنترنت في الولايات المتحدة الأمريكية تعتبر سيئة ومتأخرة مقارنة ببعض الدول الآخرى المتقدمة في هذا المجال مثل كوريا الجنوبية وأوباما في الفيديو كان يستخدم جهاز لوحي يوضح من خلاله فارق السرعات بين عدة مدن أمريكية ومدن آخرى حول العالم لديها سرعات إنترنت أفضل .

لم يوضح الرئيس الأمريكي في الفيديو تفاصيل الخطة التي ينوي من خلالها تحسين سرعة الإنترنت في الدولة ولكنه ذكر أن الإجراءات التنفيذية التي سيتم إتخاذها لتحسين سرعة الإنترنت قد تكون عبارة عن بعض الخطوات التي تعزز وتشجع على الإستثمار في البلد .

قد تشمل هذه الخطوات خفض الإجراءات الروتينية التي يتم فرضها على صناعة الإتصالات في الولايات المتحدة ومثل هذه الخطوة قد تشجع شركة مثل جوجل على توسيع خدمتها Google Fiber في مدن أكثر .

أيضاً قد يكون من ضمن الخطوات التي ينوي إتخاذها الرئيس الأمريكي الإعفاءات الضريبية وهذه الخطوة ستسمح لشركات آخرى للدخول في مجال الإنترنت وتقديم أسعار تنافسية تساعد على خفض أسعار الإنترنت في الولايات المتحدة .

أوباما يرى إنه أمر غير جيد أن تأتي الولايات المتحدة خلف دول آخرى في مجال الإنترنت وذكر أن توفير إنترنت سريع بأسعار معقولة سيساعد على زيادة أرباح الشركات وسيجعل الولايات المتحدة متفوقة على الدول الآخرى في هذا المجال .

للأسف في مصرنا العزيزة يتم وضع العراقيل حتى لا تأتي شركات جديدة تقدم خدمة الإنترنت في البلد ولا يتم تسهيل الإجراءات لأي شركة جديدة ومثل هذه الأمور تجعل تقديم خدمة الإنترنت في مصر محصور على شركات معينة تقدم خدمة سيئة وبأسعار مرتفعة .
 

المصدر