السبب في تعثر سامسونج مؤخراً إنعدام الثقة بين مكتب الشركة في كوريا والولايات المتحدة

بواسطة أحمد علاء 2/28/2015 12:14:00 AM


وفقاً لتقرير نشره مؤخراً موقع Business Insider أن نجاح حملة سامسونج "Next Big Thing" تسبب في إنعدام الثقة بين مكتب الشركة في كوريا والولايات المتحدة .

يذكر موقع Business Insider وفقاً لبعض مصادره أن العلاقة بين فرع سامسونج في الولايات المتحدة وكوريا توترت بكشل كبير خصوصاً في عام 2012 وذلك بعدما قرر مكتب سامسونج في كوريا إرسال فريق لمراجعة الحسابات في فرع الشركة في الولايات المتحدة .

يذكر التقرير أن موظفي سامسونج في الولايات المتحدة أستخدموا كل الوسائل المشروعة لكي تحقق هواتف الشركة مبيعات عالية .

وبعد أن إستطاعوا وضع سامسونج في المرتبة الأولى في سوق الهواتف الذكية تم إتهامهم بتزوير المبيعات ودفع رشاوي لوسائل الإعلام وبعض الإتهامات الآخرى مما أدى إلى إنخفاض الروح المعنوية وهذه الإتهامات وجهت لهم لإنهم يقوموا بعملهم بشكل جيد .

أضاف التقرير إنه بعد ثلاثة أسابيع لم يجد مراجعي الحسابات الذين أرسلهم فرع سامسونج في كوريا أي شئ خاطئ في طريقة عمل فرع الشركة في الولايات المتحدة .

ولكن ظل الفرع الرئيسي لسامسونج الموجود في كوريا ينظر لفريق عمل الشركة في الولايات المتحدة نظرة غير جيدة كذلك العاملين في فرع الشركة في الولايات المتحدة أنخفضت معنوياتهم بشكل كبير مما أثر على المبيعات .

يُذكر أن سامسونج ستعلن عن هاتف Galaxy S6 يوم 1 مارس خلال أحداث مؤتمر MWC 2015 وتضع الشركة أمال كبيرة على هذا الهاتف وتأمل أن تستعيد قوتها مرة آخرى .

وسنرى إذا كان فريق عمل سامسونج في الولايات المتحدة وفريق عمل الشركة بشكل عام سيسطيع بالفعل العودة مرة آخرى بسامسونج لتحقيق المبيعات العالية والبعد بالقمة عن بقية المنافسين كما كانت من قبل ام ستحتل شركة آخرى عرش الأندرويد وسوق الهواتف الذكية .

المصدر