انتل تطلق معالجات جديدة بدون مراوح تبريد

بواسطة أحمد علاء 4/2/2015 8:08:00 PM


كشفت شركة إنتل مصر أمس للمستهلكين عن مُعالجات إنتل الجديدة Intel® Core™ M والمصممة لتشغيل أجهزة 2 في 1 التي تنتجها شركات شركات ASUS وDell وHP وLenovo في مصر. تم تصميم المعالج Core M من إنتل لتقديم أفضل أداء للأجهزة المحمولة فائقة النحافة والتي تعمل بدون مراوح تبريد مما يُكسبها مزيج مثالي من المزايا مثل سهولة النقل والأداء المتميز عالي الجودة. ويستطيع معالج إنتل Core M الجديد تشغيل الحواسيب الدقيقة بنفس مستوى أداء إنتل Core ويوفر ضعف عمر البطارية عند مُقارنته بنظم التشغيل الأقدم 4 سنوات.

أعرب  م/ أحمد الزغبي، مدير شركة إنتل لتطوير السوق في منطقة مصر والشام عن ثقته في منتجات إنتل المطروحة في السوق مؤخرًا، والتي من شأنها تغيير معالم مجال حوسبة الهواتف المحمولة. ويعتبر طرح معالج إنتل Core M الجديد نقطة مهمة على هذا الطريق. وعلق الزغبي على المعالج الجديد قائلًا "يُعد مُعالج إنتل M Core المنتج الأول ضمن سلسلة المنتجات الجديدة التي صممتها إنتل بغرض تصنيع وتقديم أجهزة كمبيوتر دقيقة تجمع بين نحافة أجهزة اللاب توب ومستوى الأداء العالي للأجهزة اللوحية في جهاز 2 في 1. وتفتخر شركة إنتل الرائدة عالميًا في تقنيات وتصنيع المعالجات بإطلاق الجيل الخامس من معالجات إنتل Core في مصر المصممة لتقديم الأداء الأمثل وصور عالية الوضوح والجودة إضافة إلى عمر بطارية فريد سيغير مفهوم الحوسبة خلال الفترة القادمة."

الجيل الخامس من معالجات إنتل Core: أداء أسرع وتجربة أفضل للمستخدم
تم تصنيع الجيل الخامس من معالجات إنتل Core الجديدة بتقنية 14 نانومتر وهي تعتبر جيل جديد من المنصات القادرة على تغيير تجربة الحوسبة من خلال تقديم الأداء اللازم للأجهزة لتفعيل أحدث الإمكانيات مثل تشغيل البرامج من خلال الصوت أو الإشارة والتعرف على وجه المستخدم وكذا الصور ومقاطع الفيديو عالية الوضوح والجودة بتقنية العرض 4k فائقة الدقة والوضوح.

معالج إنتل Core M: إمكانية التنقل بحرية وتعددية الاستخدامات أثناء التنقل
يستطيع معالج إنتل  Core Mحديث الصنع من تقديم أداء حاسوبي أسرع بنسبة 50 في المائة و أداء أسرع بنسبة 40 في المائة عند تحرير وتصميم رسومات الجرافيك وتشغيل البرامج الخاصة بها عند مقارنته بالجيل الرابع من معالج إنتل Core الذي تم إصداره في وقت سابق كما سيتمتع المستهلكين ذوي إصدارات الكمبيوتر قديمة الصنع بتحسن ملحوظ في أداء أجهزتهم. كما توفر معالجات إنتل Core M   ما يصل إلى ضعفي الأداء الحاسوبي وتصل إلى سبع مرات أفضل لرسومات الجارفيك مقارنة بأجهزة الكمبيوتر القديمة التي صنعت منذ أربع سنوات على سبيل المثال.

في عام 2013، شهدت الأجيال الكبيرة التي قدمتها إنتل للأسواق تحسن في عمر بطاريات أجهزتها على مر تاريخ الشركة. معالج ومنصة إنتل Core M  لديه تأثير إيجابي على بطاريات أجهزة الكمبيوتر المحمولة بحيث يمكن تشغيل فيديو يستمر لأكثر من 8 ساعات بدون توقف؛ الأمر الذي يؤدي إلى 20 في المائة (1.7 ساعة) عمر أطول للبطارية مقارنة بالجيل السابق من إنتل Core ويعطي مضاعفة لعمر بطارية جهاز كمبيوتر متوسط  عمره أربع سنوات.

أجهزة 2 في 1 النحيفة والمصممة بدون مروحة تبريد
يعتبر الجيل الجديد من معالجات إنتل Core M  أصغر بنسبة 50 في المائة من حيث الحجم ويعمل بواسطة 4.5 واط من القوة الكهربائية ويتميز بطاقة حرارية أقل بنسبة 60 في المائة من الأجيال السابقة. وهو ما يتيح لمُصنعي المعدات الأصلية تصميم أجهزة أنيقة من حيث الشكل  وبدون مراوح تبريد حيث تصل إلى 9 مليمتر في سُمكِها مما يجعلها أنحف من البطارية فئة AAA  وأكثر نحافة وحجما من أصغر أجهزة اللاب توب في الوقت الراهن.

وكشفت اليوم الشركات المصنعة أمثال ASUS وDell وHP وLenovo النقاب عن الأجهزة الجديدة المعتمدة على معالج إنتل  Core Mوالتي تأتي في مجموعة جديدة من الأحجام والفئات والسعر.

•    طرحت ASUS حاسوب ألترابوك ASUS Transformer T300 Chi صغير الحجم والوزن عالي الأداء وبشاشة مقاس 12.5 بوصة فئة عرض WQHD. وتم تصميمه ليكون قابل للطي والفك 2 في 1 بدون مراوح.
•    أعلنت شركة Dell عن الكمبيوتر اللوحي طراز Venue Pro 11 الذي يجمع بين خفة الوزن وإمكانية الطي كجهاز 2 في 1 بأداء فائق.
•    كشفت HP عن الحاسب المحمول Pavilion x360 بشاشة قابلة للاستدارة ويستخدم في عدة أوضاع منها وضعي الحاسب المحمول والحاسب اللوحي ومتاح بمقاسات 10 و11 و13 بوصة.
•    يعتبر Lenovo Yoga 3 Pro حاسب الألترابوك الجديد من شركة Lenovo فائق النحافة وخفيف الوزن جدًا ويصل حجم شاشته إلى 13.3 بوصة وهو جهاز 2 في 1 يمكن تحويله إلى 4 أوضاع هي لاب توب وحاسب لوحي ووضعيتين للاستناد. ويعمل الجهاز ببرمجيات ذكية تستطيع التكيف مع خبرات المستخدم.


مميزات إضافية
معالج إنتل Core هو منتج لا يحتوي على معادن القصدير والتنتالوم والتنجستن و/أو الذهب التي يمكن أن تدعم الجماعات المسلحة في جمهورية الكونغو الديمقراطية بطريقة مباشرة أو غير مباشرة أو الدول المجاورة.

معالج إنتل  Core Mمتوفر في عدة إصدارات: معالجات إنتل Core التي تصل سرعة أدائها إلى 2 جيجا هرتز هي التي تحمل رقم موديل M-5Y10/5Y10a وتلك التي تعمل بسرعة 2.6 جيجا هرتز تحمل موديل رقم M-5Y70. ويعتبر الإصدار  M-5Y70 من معالجات إنتل هو الأسرع من حيث الأداء ومتاح بتقنية إنتل vPro المصممة خصيصًا لرجال الأعمال في أجهزة 2 في 1 التي تحتوي على مواصفات أمن مُضمنة تساعد في حماية البيانات ومعلومات هويات المستخدمين والوصول إلى الشبكات.

وتتضمن المميزات الإضافية لمنصة إنتل Core M دعم الصوت عالي الجودة، وعرض إنتل اللاسلكي 5.0، ومنتجات الجيل الثاني من إنتل التي تحمل موديل رقم 802.11ac والتي تطور من نفسها لتقدم دعم تقنيات النقل اللاسلكي WiGig. لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الالكتروني للشركة من خلال الرابط  www.intel.com.